الأحد 19 نوفمبر 2017 - 07:49

آرسنال يصطدم بمانشستر يونايتد في لقاء “الجريحين”

يسعى أرسنال الى استعادة توازنه سريعا والتخلص من آثار الهزيمة الثقيلة أمام ليفربول 1-5 في المرحلة السابقة وذلك من خلال اختبار آخر صعب يلتقي فيه مع مضيفه وعريمه مانشستر يونايتد اليوم في المرحلة 26 من الدوري الانجليزي لكرة القدم.

وتحظى المواجهات بين أرسنال ومانشستر يونايتد دائما بأهمية بالغة وتتسم بالاثارة والندية لكنها تكتسب هذه المرة اهتماما أكبر بعد الهزيمة المدوية لأرسنال أمام ليفربول السبت والتي أبعدت الاول عن الصدارة.

كما تستحوذ على اهتمام بالغ في ظل المحنة التي يمر بها مانشستر يونايتد حامل اللقب ومدربه الاسكتلندي ديفيد مويس.

وكان فولهام ضاعف محنة «الشياطين الحمر» بالتعادل معهم الأحد في «اولد ترافورد»، وهي النتيجة التي وسعت الفارق الى تسع نقاط بين مانشستر يونايتد والمراكز المؤهلة الى دوري أبطال أوروبا.

وقال أليكس شامبرلين لاعب أرسنال: «نشعر بخيبة أمل شديدة خاصة ازاء ما قدمناه في الشوط الأول. نعلم أن مستوانا أفضل من ذلك لكن هذه الأمور تحصل في كرة القدم. مهمتنا هي تغييرها، وأمامنا فرصة جيدة (امام مانشستر يونايتد)».

واضاف: «علمنا في الشوط الثاني (من مباراة ليفربول) أننا نحتاج الى تحسين مستوانا. وأعتقد أننا فعلنا ذلك. ولذلك، هناك بعض الايجابيات لكن علينا أن نستغلها بشكل صائب».

وأهدر مانشستر سيتي فرصة انتزاع الصدارة في المرحلة الماضية من خلال التعادل مع نوريتش سيتي سلبا، وهو قد يفتقد جهود صانع ألعابه العاجي يايا توريه خلال المباراة أمام سندرلاند اليوم.

ويواجه توريه اتهاما من قبل الاتحاد الانكليزي لكرة القدم بعدما بدا أنه اعتدى على احد لاعبي نوريتش.

ومع غياب زميله البرازيلي فيرناندينيو عن المباراة للاصابة، قد يفتقد «سيتي» الى خط وسطه الأساسي كاملا اليوم.

ويحل ليفربول الرابع ضيفا على فولهام، بينما يلتقي توتنهام مع مضيفه نيوكاسل يونايتد، وايفرتون مع كريستال بالاس، وستوك سيتي مع سوانسي سيتي.

وعبر البلجيكي روميلو لوكاكو عن رغبته في العودة الى تشلسي في الموسم المقبل للمشاركة في دوري أبطال أوروبا لكنه يقول ان مستقبله سيتوقف على مدى تقييم المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو لقدراته.

ويلعب لوكاكو على سبيل الاعارة في ايفرتون هذا الموسم لكنه يرغب في الظهور ضمن دوري الابطال.

وقال: «سأكمل 21 عاما. لعبت على مستوى الاحتراف لخمس سنوات. وحان الوقت للارتقاء خطوة أخرى الى الامام. أملي اللعب في دوري أبطال أوروبا. انها الخطوة التالية التي احتاجها في مسيرة تطوري».

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *