السبت 23 يونيو 2018 - 15:02

الإعدام لمغتصب وقاتل الطفلة زينب أنصاري في باكستان

أصدرت محكمة في باكستان أربعة أحكام بالإعدام للمتهم باغتصاب وقتل طفلة عمرها ست سنوات، وذلك في قضية فجّرت موجة غضب في أنحاء البلد.

وعُثر على جثة الطفلة، زينب أنصاري، يوم 9 يناير الماضي بالقرب من حاوية قمامة بمدينة قصور في إقليم بنجاب.

وعُقدت جلسة النطق بالحكم على المتهم، عمران علي (24 عاما)، داخل سجن بمدينة لاهور، عاصمة الإقليم، حيث كان محتجزا.

واعترف علي باقتراف الجريمة في أول يوم من المحاكمة.

وحضر والد الطفلة القتيلة جلسة النطق بالحكم، والتي جرت وسط إجراءات أمنية مشددة.

وفي ظل الغضب من الجريمة خرجت مظاهرات للتنديد بأداء الشرطة. وقد شابت المظاهرات أعمال عنف، قُتل فيها شخصان.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *