الأحد 27 مايو 2018 - 15:01

الجيش الإسرائيلي يطلق النار على فلسطينيين بزعم الطعن

أصيب فلسطينيان بجروح، الثلاثاء، من جراء إطلاق الجيش الإسرائيلي، الرصاص عليهما بزعم محاولتهما طعن جنود قرب حاجز عسكري شمالي الضفة الغربية وفق ما أفاد مراسلنا.

وأضاف المراسل أن إطلاق النار وقع قرب حاجز زعترة جنوب مدينة نابلس.

وذكرت وكالة “وفا” الرسمية الفلسطينية، من جانبها، بأن الشابين أصيبا بالرصاص الحي بالأرجل، وأن إصابة أحدهما متوسطة والآخر طفيفة.

وأشارت إلى أن الشابين اللذين شوهدا على الأرض مضرجان بدمائهما، قبل نقلهما إلى مستشفى داخل إسرائيل.

وأضافت أن القوات الإسرائيلية منعت الاقتراب من الشابين وتقديم الإسعافات لهما، وأغلقت حاجز زعترة في كلا الاتجاهين.

وسادت عمليات أو محاولات الطعن في الأراضي الفلسطينية خلال الهبة الشعبية التي اندلعت في عام 2015، لكن حدتها تراجعت كثيرا.

وتشهد الأراضي الفلسطينية، الثلاثاء، إضرابا شاملا، احتجاجا على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وزيارة نائبه مايك بنس إلى المنطقة التي اعتبرتها الفصائل الفلسطينية “غير مرحب بها”.

ومنذ قرار ترامب مطلع ديسمبر الماضي قتل 18 فلسطينيا وأصيب المئات خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *