الأربعاء 25 أبريل 2018 - 19:35

الحريري يدعو المجتمع الدولي لمساعدة بلاده في مواجهة ازمة النزوح

(كونا) – جدد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري اليوم الاثنين دعوته المجتمع الدولي لمساعدة بلاده في استضافة 5ر1 مليون نازح سوري ومواجهة التداعيات التي نتجت عن الازمة السورية المستمرة منذ سبع سنوات.

جاء ذلك في كلمة القاها الحريري خلال اجتماع (الهيئة التوجيهية العليا) تحضيرا للمؤتمر الدولي حول سوريا ودول المنطقة المقرر انعقاده في بروكسل ومؤتمر (سيدر) الدولي لدعم الاقتصاد اللبناني الذي تستضيفه باريس في 6 ابريل المقبل.

وقال ان حكومته “نجحت في تحقيق الاستقرار في لبنان مع الاستمرار في استضافة 5ر1 مليون نازح سوري” معربا عن التقدير لجميع الدول والمنظمات الصديقة للبنان والتي عملت على دعم اقتصاده ومؤسساته خلال العام الماضي.

واعتبر الحريري ان “العمل المالي وتنفيذ الاصلاح سيشكل تحديا في خضم حالة السخط الواسعة النطاق وانخفاض مستويات المعيشة التي نتجت عن الازمة السورية” مؤكدا ان حكومته “ستواجه هذا التحدي باختيار دقيق وتدريجي للتدابير” بعد الانتخابات البرلمانية المقررة في مايو المقبل.

واضاف ان حكومته ستقدم خلال مؤتمر (سيدر) في باريس رؤية شاملة للاستقرار والنمو المستدام الطويل الاجل وخلق فرص العمل تستند على الاصلاحات القطاعية والاصلاحات الهيكلية وتوسيع نشاط القطاع الخاص وتطوير استراتيجية لتنويع القطاعات الانتاجية في البلاد.

وشدد على ضرورة ان يكون الدعم المقدم من المجتمع الدولي للبنان في مؤتمري باريس وبروكسل “واضحا وبصوت عال من اجل اعطاء الامل في امكانية تنفيذ رؤية الحكومة بشكل فعلي”.

واشار الى “الخطر” الذي قد يترتب جراء عدم مساعدة لبنان في مواجهة تداعيات الازمة السورية معتبرا “انه لن ينعكس علي لبنان فحسب بل على العالم باسره اذ ان هذا الفشل سيجبر النازحين على البحث عن ملجأ بديل لهم في مكان آخر”.

وحضر الاجتماع الذي ترأسه الحريري عدد من وزراء الحكومة اللبنانية وممثلون عن 45 دولة ومؤسسة دولية.
تجدر الإشارة الى ان (الهيئة التوجيهية العليا) تتشكل من الحكومة اللبنانية وممثلي عدد من الدول والمنظمات التي تساهم بدعم لبنان وهي تجتمع دوريا مرتين في العام لبحث المستجدات وتبادل الافكار والآراء.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *