الاثنين 23 أبريل 2018 - 03:12

الحكومة الفلسطينية تطالب بضمانات دولية لاستمرار خدمات “أونروا”

طالب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله اليوم الأحد، بضمانات دولية لاستمرار خدمات وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”.

وأكد الحمد الله، في بيان عقب استقباله في مدينة رام الله، المفوض العام للأونروا بيير كرينبول، على ضرورة “خروج المجتمع الدولي بموقف واضح وصريح حول وضع أونروا، لا سيما تقديم ضمانات باستمرارها في تقديم الخدمات للاجئين الفلسطينيين دون أي تقليص أو تقصير”.

وحسب البيان، بحث الحمد الله مع مفوض أونروا “آخر التطورات بخصوص تهديدات الولايات المتحدة الأمريكية بوقف التمويل المقدم للوكالة”.

وحذر الحمد الله من تهديدات الولايات المتحدة بتغيير سياستها في تمويل أونروا، معتبراً ذلك مساساً سافراً بقضية اللاجئين الفلسطينيين، وسيؤثر على استقرار الأوضاع في المنطقة بأكملها، وليس فقط في فلسطين.

واعتبر أن ما تقوم به الإدارة الأمريكية من مواقف بدءاً من إعلان القدس عاصمة لإسرائيل ومن ثم تهديداتها بوقف المساعدات المقدمة لأونروا “يهدف بشكل واضح لتصفية حقوق الشعب الفلسطيني وابتزاز القيادة الفلسطينية للقبول بأية حلول”.

وهددت واشنطن مؤخراً بوقف مساعداتها لأونروا على خلفية ضغوطها على الفلسطينيين للعودة إلى طاولة المفاوضات مع إسرائيل التي تدعو من جهتها إلى إنهاء عمل الوكالة الدولية.

وتقدم أونروا خدمات للاجئين الفلسطينيين في خمس مناطق عمل رئيسية هي الضفة الغربية وقطاع غزة ومخيمات الفلسطينيين في كل من لبنان وسوريا والأردن.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *