الأحد 23 يوليو 2017 - 05:46

الدماك: مستمرون في مطالبنا المستحقة لتذليل العقبات أمام المزارع الكويتي

أعلن رئيس الاتحاد الكويتي للمزارعين عوض الدماك ان مجلس ادارة الاتحاد مستمر في مطالباته العادلة امام المسؤولين في جهات الدولة المختلفة وذلك من اجل تذليل الصعوبات التي تواجه المزارع الكويتي على كافة المستويات وهذا واجب مجلس ادارة الاتحاد الذي انتخبه المزارعين ليدافع عن ويطالب بحقوقه .

جاء ذلك في تصريح صحفي ذكره الدماك خلال حضوره حفل الغداء الذي اقامه عضو مجلس ادارة الاتحاد عودة الظفيري في مزرعته في العبدلي لوفد الاتحاد العام للمزارعين الاردنيين الذي يزو البلاد برئاسة عوده الرواشده وقام الضيوف في جولة في عدد من مزارع العبدلي منها مزرعة فيصل داود البصيري ومزرعة امين صندوق الاتحاد هادي الوطري وعدد من المزارع الاخرى

وشدد الدماك على ضرورة السماع بعودة العمالة من الجنسية البنغالية وهناك عدد من الاتصالات والاجتماعات يقوم بها مجلس الادارة مع السؤولين في وزارة الداخلية والشؤون والسفارة البنغالية لاعادة هذه العمالة والتي تعتبر من اكثر العمال تأقلما وتحملا في المزارع الكويتية اضافة الى خبرتهم الواسعة في الزراعة لم تستطيع أي جنسية اخرى منافستهم ونتمنى ان ينظر بعين العطف للمزارع الكويتي ويسمح لهذه الجنسية بالعودة مرة اخرى لمزارع الكويت.

بدوره اكد رئيس الاتحاد العام للمزارعين الأردنيين عوده الرواشده: يشرفني ان التقي مع زملاء السلاح من الاخوة المزارعين الكويتيين من فرسان ومجاهدين الزراعة فهؤلاء المزارعين حولوا الصحراء في الكويت الى اراضي زراعية جميلة في وقت عصيب وطقس حار جدا وكافحوا وجاهدوا ووصلوا في النهاية ووضعوا عدد كبير من المزارع في المناطق الشمالية والجنوبية لبلدهم الكويت .

واضاف الرواشده لقد تجولنا بعدد من المزارع وشاهدنا مزارع كاملة تختص بالنخيل واخرى بالبطاطا والبصل وغيرها من الخضروات في العلف الحيواني ‘ الجت ‘ وهذه ثورة زراعية وفلاحية وثورة رجال مخلصين لكويتهم وحقيقة استفدنا من تجربتهم وقدموا لنا عدد من الملاحظات وخاصة التي شاهدناها في معارض الاتحاد فهذا الاتحاد يعمل بخبرة واسعة ويدعم المزارعين ويدافع عن حقوقهم ولديهم منافذ تسويقية وانشطة استثمارية يقدموا الاسمدة والبذور للمزارعين وهذه جهود طيبة يشكر عليها مجلس الاتحاد الكويتي للمزارعين ونرحب في زيارتهم في الاردن ليشاهدوا التجربة الزراعية بها والتي تعتبر الافضل في دول الشرق الاوسط

من جانبه اكد عضو مجلس ادارة الاتحاد ومدير تحرير مجلة المزارع عوده الظفيري ان تبادل الزيارات بين المزارعين العرب من شأنه ان يرفع المستوى الزراعي ويزيد الخبرة بين جميع الاطراف مما يؤدي بالهاية الى الفائدة على الجميع

واوضح الظفيري ان مجلس الادارة مستمر في مطالباته العدالة من اجل الارتقاء بالزراعة ودعم المزارعين ومنها ايجاد منافذ تسويقية في جميع المحافظات الست وهذا حلم يراود المزارع الكويتي ولن يكتمل الا بوجود منفذ تسويقي في كل منطقة من مناطق الكويت وسوف يأتي ذلك اليوم مادام مجلس الادارة يسعى اليه والمسؤولين في بلدية الكويت وعلى رأسهم وزير البلدية السابق المهندس سالم الاذينه الذي وعد بفتح جميع الملفات لدعم المزارع الكويتي وهذا ما نأمله من دعم من جميع الوزراء.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *