الاثنين 23 أكتوبر 2017 - 18:30

الصالح: مساهمتنا بصندوق أوفيد مسؤولية اجتماعية لمحاربة الجوع والفقر

اكد وزير المالية أنس خالد الصالح هنا اليوم ان مساهمة الكويت في معظم صناديق المؤسسات المالية التابعة للمجلس الوزاري لصندوق (اوفيد) تعد مسؤولية اجتماعية تستهدف محاربة الجوع والفقر والحد من انتشارهما.

وقال الوزير الصالح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب مشاركته في اجتماع المجلس الوزاري ال35 لصندوق الاوبك للتنمية الدولية (أوفيد) ان تلك الصناديق تمثل اهمية مشتركة كبرى في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية مشيرا الى انها اصبحت تمول نفسها بنفسها ويعود بعضها بالعوائد لدولة الكويت.

واوضح ان الصندوق يعمل على تعزيز التعاون بين الدول الاعضاء والدول النامية في مجالات التنمية ومحاربة الفقر من خلال توفير الدعم والتمويل للمشاريع في الدول النامية لدعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وعبر عن اعتزازه بالمؤسسات المالية التابعة لصندوق (أوفيد) والتي تبوأت مراكز مرموقة لتصبح مؤسسات مالية عالمية تشارك فيها الكثير من الدول المتقدمة والغنية.

من جهته قال رئيس مجلس محافظي (أوفيد) والمدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب البدر في تصريح مماثل ل(كونا) ان الاجتماع اعاد عضوية الاكوادور خلال جلسته المفتوحة كعضو بصندوق الاوبك بعد انقطاع دام 20 عاما.

وذكر البدر ان الاجتماع شهد ايضا اعادة انتخاب قطر رئيسا للمجلس الوزاري لصندوق (أوفيد) اضافة الى اعتماد البيانات المالية للصندوق والارباح لهذا العام.

واشار الى الاطلاع على اجراءات تعيين المدير العام واقرار الاجراءات الحالية اضافة الى التجديد لمدقق الحسابات مبينا انه تم الاتفاق على جميع المواضيع على جدول الاعمال ومنها تحديد موعد الاجتماع المقبل في مدينة فيينا في يونيو 2015.

واوضح ان الاجتماع يخص مؤسسات مالية تعقد بشكل سنوي تعني بالنظر في المواضيع العامة للمحافظة على استمرار حسن اداء المؤسسة بالقوانين والنظم التي انشأت على اساسها.

وقال البدر ان الجلسة شهدت منح مؤسستين افريقيتين غير حكوميتين جائزة (أوفيد) السنوية للتنمية للعام الحالي لدورهما الفعال في التعليم الشعبي في مجتمعاتهم وتمكين المرأة والحد من التحديات الثقافية هناك.

واوضح ان (مركز كاكينيا للتميز في كينيا) فاز بالجائزة الاولى لدوره في تحفيز الفتيات من خلال التعليم ليصبحن وكلاء تغيير في كينيا مشيرا الى ان المئات من الفتيات تلقين التعليم الاساسي اللازم في المركز لبناء الشخصية السوية والحفاظ على حقوقهن منذ انشاء المركز عام 2009.

وذكر ان الجائزة الثانية كانت من نصيب (جامعة أشيسي في غانا) وهي مؤسسة تعليمية مختلطة خاصة غير ربحية تعمل بالتعاون مع البعثة الخاصة بتعليم جيل جديد من القادة لافريقيا.

وقال ان تلك الجامعة تعد الاولى في غانا وتعتمد مزج اسلوب تعليم الفنون العصرية بعلوم الحاسوب الآلي وانظمة المعلومات الادارية وادارة الاعمال وتخرج منها حتى الآن 500 طالب وطالبة نصفهم من النساء حيث تمكن من تأمين فرص عمل جيدة من خلال مساعدتهن الاخرين على تعزيز التقدم في مختلف انحاء القارة الافريقية.

ويركز صندوق (أوفيد) على عمليات التمويل والمنح في اربعة مجالات رئيسية هي القروض للمشاريع العامة التي تهدف الى تمويل مشاريع البنية التحتية والمشاريع التنموية خاصة في قطاعات المواصلات والزراعة والطاقة في الدول النامية.

كما يقدم الصندوق قروضا لمشاريع القطاع الخاص في الدول النامية والتي ترتبط بتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية واخرى لتمويل التجارة بين الدول الاعضاء والدول النامية علاوة على تقديمه ضمانات بنكية لتسهيل حركة التجارة بين الدول النامية.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *