الأحد 27 مايو 2018 - 11:00

“الصحة العالمية”: الاستثمار في مكافحة الأمراض غير السارية يولد مكاسب كبيرة

(كونا) – ذكرت منظمة الصحة العالمية اليوم الاربعاء ان أفقر بلدان العالم يمكن أن تكسب 350 مليار دولار بحلول عام 2030 من خلال زيادة الاستثمارات في الوقاية من الأمراض المزمنة غير المعدية ومعالجتها.

وأكدت المنظمة في تقرير أصدرته تحت عنوان (إنقاذ الأرواح) ان مقابل استثمار كل دولار أمريكي في زيادة معالجة أمراض مثل السمنة المفرطة او القلب او السرطان او ارتفاع نسبة السكر في الجسم في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل ستعود على المجتمع فائدة تصل الى سبعة دولارات أمريكية على الأقل على شكل زيادة العمالة والإنتاجية والحياة الأطول.

وقال المدير العام للمنظمة الدكتور تيدروس غيبريسوس في مقدمة التقرير إن “رسالة هذا التقرير الجديد القوي لمنظمة الصحة العالمية هي التفاؤل بأن معالجة الأمراض غير المعدية هي فرصة لتحسين الصحة والاقتصادات”.

وينصح التقرير بتطبيق السياسات الاكثر فعالية مثل زيادة الضرائب على منتجات التبغ والكحول والحد من تناول الملح من خلال إعادة صياغة تركيب وصناعة المنتجات الغذائية وإدارة العلاج بالعقاقير.

ويؤكد التقرير انه إذا استخدمت جميع البلدان هذه الاجراءات فإن العالم سوف يقترب بشكل كبير من تحقيق هدف التنمية المستدامة للحد من الوفيات المبكرة من الأمراض غير السارية بمقدار الثلث بحلول عام 2030.

كما يتناول التقرير أهمية تقديم المشورة للأشخاص الذين أصيبوا بنوبة قلبية أو اعراض سكتة دماغية الى جانب تطعيم الفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين تسعة اعوام و13 عاما ضد فيروس الورم الحليمي البشري وفحص النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 30 و49 عاما للتأكد من عدم اصابتهن بسرطان عنق الرحم.

ويؤكد التقرير ان الأمراض غير المعدية تفرض تكاليف اقتصادية كبيرة تقع على عاتق البلدان المنخفضة الدخل والبلدان المتوسطة الدخل التي لا تستطيع تحملها اذ تتحمل تلك الدول وطأة الوفيات المبكرة من الأمراض غير المعدية بواقع سبعة ملايين حالة وفاة من اجمالي 15 مليون شخص يصابون في كل عام بين عامي 30 و70 بتلك الامراض السارية غير المعدية في أفقر بلدان العالم.

وبدورها ستدر المكاسب الصحية من هذا الاستثمار 350 مليار دولار فضلا عن انقاذ الارواح من الوفيات بسبب تكل الامراض التي تتسبب سنويا في وفاة 41 مليون شخص كل عام في العالم اي ما يمثل 72 في المائة من جميع الوفيات على مستوى العالم.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن الأمراض غير السارية ومنها أمراض القلب والاوعية الدموية والسرطان وارتفاع نسبة السكر في الجسم والأمراض التنفسية المزمنة والاضطرابات العقلية تميل إلى أن تكون ذات تأثير طويل الأمد وتكون نتيجة مزيج من العوامل الجينية والفيسيولوجية والبيئية والسلوكية.

كما تقول المنظمة ان زيادة تعاطي التبغ والخمول البدني ومعاقرة الخمر والنظم الغذائية غير الصحية هي من اسباب انتشار تلك الامراض.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *