الاثنين 23 أكتوبر 2017 - 18:28

“الصحة” تدرس ضم ربات البيوت للفئات المستفيدة من برنامج “عافية”

كشف مسؤول بوزارة الصحة الكويتية اليوم الاربعاء عن وجود دراسة لضم (ربات البيوت) المسجلات ببرنامج المساعدات الاجتماعية التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل إلى برنامج التأمين الصحي للمتقاعدين (عافية).

وقال مدير برنامج (عافية) الدكتور عدنان الرشيد في تصريح صحافي ان البرنامج يسير وفق الخطط والاستراتيجيات الموضوعة ويحقق الاهداف المرجوة مضيفا اننا “نستعد لضم فئات اخرى من المستفيدين بنهاية العام الجاري”.

وأضاف الرشيد ان هناك شبكة الكترونية تربط وزارة الصحة بجميع المستفيدين من (عافية) بهدف مراقبة اليات تقديم الخدمة بالشكل الامثل مؤكدا الحرص على اتخاذ كل الاجراءات القانونية والرقابية لمنع اي تلاعب او تزوير في البطاقات التأمينية.

وأوضح ان اللجان الرقابية التابعة لوزارة الصحة تقوم بدورها على اكمل وجه لضمان تقديم افضل الخدمات للمتقاعدين المستفيدين من البرنامج في المستشفيات والمراكز الصحية الاهلية.

وذكر ان اجمالي عدد الحالات المستفيدة من البرنامج منذ انطلاقه قبل ثلاثة اشهر بلغ 4441 مواطنا ومواطنة دخلوا الى المستشفيات ومراكز القطاع الاهلي فيما بلغ عدد المستفيدين من العمليات الجراحية 1727 مواطنا ومواطنة.

وأفاد بأن المستفيدين من البرنامج اجروا 8750 عملية اشعة رنين مغناطيسي واشعة مقطعية و2651 عملية منظار فضلا عن اجراء 22 عملية ولادة لنساء متقاعدات.

يذكر ان وزارة الصحة بدأت توزيع بطاقات (عافية) التأمينية في 28 سبتمبر الماضي ليستفيد منها نحو 117 الف مواطن من المتقاعدين المسجلين في نظام المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بتكلفة اجمالية تبلغ 82 مليون دينار كويتي.

وتبلغ مدة الوثيقة عاما واحدا تخضع خلالها للتقييم والتطوير والدراسة قبل التجديد وتقوم وزارة الصحة بمراقبة الفواتير والدورة المستندية للخدمة واجراء الزيارات الميدانية للتحقق من تقديم افضل الخدمات للمواطن.

ويغطي المشروع حتى 15500 دينار كويتي للذكر و17 الفا للانثى في السنة على ان تشمل 1500 دينار لخدمات الاسنان للجنسين ومثلها لامراض النساء والولادة واربعة آلاف دينار للعيادات الخارجية.

ولا تشمل بطاقات (عافية) التغطية الصحية خارج دولة الكويت في حين اكدت وزارة الصحة ان اسعار الخدمات الصحية المقدمة من المستشفيات الخاصة ومراكز الرعاية الطبية ستكون تحت الرقابة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *