السبت 22 يوليو 2017 - 01:38

الزيارات السياحية التي قدموا بها تحمل أختام سليمة وصادرة من الجهة الرسمية

الغانم: إبعاد وتبصيم الوافدين أصحاب كروت الزيارة الملغاة ليس الحل الوحيد

أكد رئيس مكتب العمالة الوافدة في الإتحاد العام لعمال الكويت عبدالرحمن الغانم أنه قام بمخاطبة السلطات الأمنية في البلاد رسمياً، للعمل معا على إيجاد حل سريع لقضية العمالة المتضررة، والتي قدمت إلى البلاد بكروت زيارات ألغيت فور دخولهم للبلاد

ودعا وزارة الداخلية إلى سرعة الاستجابة لهذه الدعوة، معرباً عن أمله في التوصل لحل يسمح لهم بمغادرة البلاد بعيداً عن التعسف ومعاملتهم كمجرمين على ذنب لم يرتكبوه.

وعبر الغانم في تصريح صحافي له،عن رغبته في مقابلة وكيل وزارة الداخلية لشؤون الجنسية والجوازات لمناقشة الأزمة ووضع حلول مشتركة لها، خاصة بعد أن أدرجت السلطات الأمنية أسماء هؤلاء الوافدين على قائمة المطلوبين لتبصيمهم ومن ثم إبعادهم، مؤكداً سعي الاتحاد العام لعمال الكويت على إيجاد حل أخر غير التبصيم والإبعاد، خاصة وإن الزيارات السياحية التي قدموا بها تحمل أختام سليمة وصادرة من الجهة الرسمية.

وعبر الغانم عن قناعة الإتحاد العام لعمال الكويت بعدم الاعتماد الكلي على الحلول الأمنية في مواجهة مثل هذه الأزمات، مشدداً على إن إجراء الإبعاد والتبصيم ليست وحدها الحل في مواجهة ظاهرة العمالة الهامشية القادمة إلى البلاد والتي قد يتسبب استخدامها في الإساءة إلى مظهر الكويت أمام المحافل الدولية، خاصة وإننا مقبلون على اجتماع منظمة العمال الدولية الذي يقام في شهر يونيو من كل عام، متمنيا ظهور بلاده في مثل هذه المناسبات بالمستوى الذي يلق بسمعة واسم الكويت.

ودعا الغانم الجهات المختصة إلى سرعة الاستجابة للدعوة خاصة ونحن مقبلون على الاحتفالات الوطنية التي يسعد بها كل من يقيم على أرض الكويت الطيبة لتصبح الفرحة فرحتين بعد انفراج أزمة هؤلاء العمال.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *