الثلاثاء 23 يناير 2018 - 09:17

“الفيفا” يتجه لمنع بث المونديال مجاناً عبر الإنترنت

 

في ظل احتكار بعض شبكات التلفزة الرياضية بث مباريات كأس العالم، يعتمد مئات الآلاف حول العالم على شبكة الإنترنت لمشاهدة المباريات مجاناً.

وتتعاون شركة “فياكسس أوركا” المتخصصة في تحديد المواقع التي تبث المباريات بشكل غير قانوني بالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة القدم من أجل إيقافها.

 وقد أرسل الفيفا إشعارات إلى مئات المواقع الإلكترونية يطلب منها التوقف عن بث المونديال بشكل مجاني، ولكن معظم تلك المواقع لم تستجب لدعوته.

 وقالت “فياكسس أوركا” – حتى 27 حزيران الماضي – أرسلت أكثر من 2000 إشعار للمواقع الإلكترونية التي تقوم ببث المباريات بشكل مخالف للقانون، وأوضح نائب الرئيس التنفيذي للشركة: “إن نسب النجاح متفاوتة، لكننا نجحنا في إيقاف 35 في المائة من المواقع التي كانت تنقل مباريات كأس العالم مجاناً وبشكل غير قانوني عبر الإنترنت”.

 وقالت الشركة إن المباراة التي جمعت بين منتخبي روسيا وبلجيكا تمت مشاهدتها من قبل أكثر من 471 ألف شخص عبر مواقع الإنترنت المجانية.

 وعلى الرغم من جهود “فياكسس أوركا” المتواصلة لمنع المواقع الإلكترونية من بث المباريات نقلاً عن القنوات التلفزيونية المشفرة، فإن الشركة تتوقع ارتفاع نسبة مشاهدة المونديال مجاناً عبر الإنترنت في الأدوار النهائية.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *