الاثنين 25 سبتمبر 2017 - 18:07

الهاشم: لا تخصيص لـ”طائرنا الأزرق”.. ماذا سيبقي لنا كرمز للكويت!؟

أكدت النائبة صفاء الهاشم ان سياسة تعامل الخطوط الكويتية تدفع المواطن للاقتناع بخصخصتها، على ما فيها من عدم احترام لآدمية الركاب والسوقية في التعامل، على حد وصفها.

حيث قالت قررت السفر للعمره علي الخطوط الكويتيه.. وليتني لم أفعلها!! موعد الأقلاع الساعه ١ بعد الظهر اتوجه للمطار الساعه ١١:٣٠ ليتم ابلاغي بكل برود: الطائره عليها تأخير روحي البيت وتعالي الساعه٣:٣٠ ارجع بيتي واظل بالانتظار وفي الموعد اللي حددوه اكون هناك ليتم ابلاغي راح تتأخر الي الساعه ٦ مساء رديت عليه: ليش ماتبلغوننا برساله او اتصال؟! يرد ببرود: من صجج أختي؟! ( ماعرفت يتغشمر والايتطنز!!) الشرهه علي والله اللي قررت هالأختيار.. لاأحترام لآدمية الركاب، ولا لجدولهم ولالألتزاماتهم!! ومن واقع ماسمعت عن التأخير المتعمد مؤخرا لكل الرحلات وهذه السوقيه في التعامل، هي سياسه حكوميه للتنفير أنها توصل المواطن أنه يقتنع بجدوي خصخصتها!!!! لا وألف لا.. الناقل الوطني لايخصخص، قد يكون ذلك لكل القطاعات والخدمات الأخري لكن مو طائرنا الأزرق!! ماذا سيبقي لنا كرمز للكويت!؟ عندنا أبراج الكويت وطائرنا الأزرق…. أوصلتهم الحكومه الرشيده بسياستها الطائشه وأهمالها المتعمد إلي أن يكون الأثنان….. آيلين للسقوط!!.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *