السبت 23 سبتمبر 2017 - 19:38

اليابان تدرس رفع حظر تصدير الأسلحة الى عدد من المنظمات الدولية

تدرس الحكومة اليابانية رفع حظر تصدير أسلحة دفاعية الى عدد من المنظمات الدولية مقابل عدم مشاركتها في النزاعات المسلحة تماشيا مع سياسة اليابان بشأن الحد من انتشار الأسلحة.

ونقل تقرير نشرته وكالة انباء (كيودو) اليابانية هنا اليوم عن مصادر مطلعة قولها ان طوكيو تعتزم تحديد استثناءات تسمح للدول التي لا يتعين عليها اخذ موافقة مسبقة من اليابان حينما تنقل معدات دفاعية الى جهة ثالثة.

وتوقع التقرير ان تعرض تلك المقترحات على التحالف الحاكم المؤلف من الحزب الليبرالي الديمقراطي وحزب كوميتو الجديد قريبا فيما توقع ان يصادق عليها مجلس الوزراء في مارس المقبل.

ويؤمن رئيس وزراء اليابان شينزو ابي أن تصدير الأسلحة اليابانية يسهم في تعزيز الروابط الامنية مع الحلفاء كما انها تعيد الحيوية الى قطاع صناعة الأسلحة الدفاعية في اليابان.

وتتضمن الاهداف الرئيسة لحكومة ابي تمكين اليابان من تأدية دور امني اكبر في العالم وبذل مساهمات للسلام والأمن العالميين.

وتعتزم اليابان تصدير الأسلحة الى منظمات ترتبط بالأمم المتحدة والمتخصصة بعمليات حفظ السلام اضافة الى منظمة حظر الأسلحة الكيماوية.

وتبنت اليابان ثلاثة مبادئ بشأن حظر تصدير الأسلحة في عام 1967 لحظر نقل الأسلحة اولها نقلها الى دول شيوعية ودول تخضع لحظر تفرضه الأمم المتحدة ودول تشارك في نزاعات دولية وقد وخفضت في عام 2011 من تلك الانظمة للسماح بتصدير الاسلحة لأهداف انسانية وسلمية ومن اجل تسهيل المشاركة في عمليات مشتركة لتطوير وانتاج الأسلحة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *