الأربعاء 25 أبريل 2018 - 19:34

اندلاع اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين في باريس

(كونا)- اندلعت اشتباكات عنيفة بين الحشود المشاركة في التظاهرة الكبرى التي نظمها عمال السكك الحديدية وموظفو الخدمة المدنية وبين قوات الشرطة في باريس اليوم الخميس.

وذكرت إذاعة (فرانس إنفو) ومصادر في الشرطة الفرنسية ان قوات مكافحة الشغب اشتبكت مع المشاركين في مسيرة احتجاجية بالقرب من منطقة قصر الباستيل بباريس حيث انتهت المظاهرة.

وأضافت أن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع واستخدمت الهراوات ضد العشرات من مثيري الشغب.
وذكر الاتحاد العام للعمال في بيان أن حوالي 25 ألف متظاهر شاركوا في التظاهرات.

واكدت الشركة الوطنية للسكك الحديدية الفرنسية إن مستويات الإضراب بين الموظفين كانت قريبة من 35 بالمئة ما أدى الى تعطل خدمات القطارات ولم يتم توفير سوى ما بين 25 بالمئة و40 بالمائة من الخدمات.

كما تأثرت المطارات بإضراب شارك فيه المراقبون الجويون ما أدى إلى إلغاء 30 بالمئة من الرحلات الجوية من باريس واليها مع اضطراب وتأخير لعدد من الرحلات الأخرى فيما كانت الرحلات الطويلة أقل تأثرا.

وتهدد نقابات السكك الحديدية بالإضراب يومين أسبوعيا اعتبارا من الأول من إبريل المقبل إذا لم يتم الاستجابة لاعتراضاتهم على الإصلاحات الحكومية.

وتأتي الإضرابات والاحتجاجات من جانب عمال السكك الحديدية بعد إعلان الحكومة عن إصلاحات عميقة لقطاع السكك الحديدية المملوك للدولة والذي تراكمت ديونه الى أن بغلت 50 مليار يورو (5ر61 مليار دولار).

وتشمل الإصلاحات تغييرات في وضع العاملين وقواعد التقاعد المبكر للعمال الجدد واحداث تعديلات على أسلوب الإدارة وممارسات العمل.

فيما تأتي تظاهرات موظفي الخدمة المدنية للمطالبة بزيادة الأجور وتحسين ظروف العمل واعتراضا على خطة تقليص حجم قطاع الخدمة المدنية بنحو 130 الف شخص.

وشهدت التظاهرات والتي تزامنت في العديد من المدن الفرنسية مشاركة المعلمين وموظفي الإدارة والعاملين بالمستشفيات الذين خرجوا احتجاجا على الإصلاحات الحكومية التي يناصرها الرئيس إيمانويل ماكرون الذي يقول إنه يريد بث الحيوية في الاقتصاد وخفض حجم العاملين في القطاع العام.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *