الجمعة 15 ديسمبر 2017 - 15:05

تعادل بطعم الخسارة لتشيلسي وأتلتيكو مدريد يودع دوري الأبطال.. وروما يتصدر

فقد تشيلسي صدارة المجموعة الثالثة، بعدما تعادل على أرضه مع أتلتيكو مدريد 1-1 مساء الثلاثاء، في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

سجل ساؤول هدف أتلتيكو في الدقيقة 56، وحقق تشيلسي التعادل عبر هدف عكسي من مدافع أتلتيكو ستيفان سافيتش في الدقيقة 75.

وبهذا التعادل، احتل أتلتيكو المركز الثالث بالمجموعة برصيد 7 نقاط ليتحوّل إلى مسابقة الدوري الأوروبي، مقابل 11 نقطة لكل من تشيلسي الذي ضمن بلوغ ثمن النهائي في وقت سابق، وروما الذي تأهل بصفته متصدرا للمجموعة بفارق المواجهات المباشرة مع الفريق الإنجليزي، إثر فوزه في التوقيت نفسه على كارباكا الأذري 1-0.

وأراح مدرب تشيلسي أنطونيو كونتي ظهيره الأيسر ماركوس ألونسو، وأشرك مكانه الإيطالي زاباكوستا، واعتمد على الثنائي إيدين هازارد وألفارو موراتا في خط الهجوم.

وعاد القائد جاري كاهيل إلى التشكيلة الأساسية على حساب الألماني أنطونيو روديجير.

في الجهة المقابلة، كان لافتا جلوس قلب الدفاع الأوروجواياني دييجو جودين على مقاعد البدلاء، فشارك مكانه لوكاس هيرنانديز، فيما غاب الظهير الأيمن خوانفران للإصابة، ولعب المهاجم المخضرم فرناندو توريس في خط الهجوم أمام فريقه السابق الذي فاز معه بلقب دوري الأبطال عام 2012.

بدأت المباراة بتسديدة طائشة من زاباكوستا، رد عليها توريس بكرة من حافة منطقة الجزاء اصطدمت بقدم المدافع سيزار أزبيليكويتا وعلت العارضة في الدقيقة الخامسة.

جاء التهديد الحقيقي الأول لتشيلسي في الدقيقة 17 عبر موراتا الذي تخلص بمهارة من رقابة المونتينيجري ستيفان سافيتش قبل أن يسدد بجانب المرمى.

في الدقيقة 23، انسل الظهير الأيمن في تشيلسي فكتور موسيس من الناحية اليمنى قبل أن يمرر إلى موراتا الذي سدد من وضع صعب لكن أوبلاك أنقذ كرته، وبعدها بدقيقة مرر زاباكوستا كرة بينية على الناحية اليسرى إلى موراتا الذي أطلق كرة قوية من زواية ضيقة في مكان وقوف الحارس.

وتألق أوبلاك مجددا وأنقذ تسديدة زاحفة من زاباكوستا في الدقيقة 37، قبل أن يمر فابريجاس من الناحية اليسرى ويرسل كرة قصيرة أمام المرمى، فشل زميله الفرنسي تيموي باكايوكو في وضعها بالشباك.

مع بداية الشوط الثاني، احتسبت ركلة حرة لأتلتيكو نفذها جريزمان فوق الحائط لكن الحارس البلجيكي تيبو كورتوا التقطها بسهولة.

رد تشيلسي سريعا عندما رفع هازارد عرضية على رأس زميله المدافع الدنماركي أندرياس كريستينسن الذي أنقذ أوبلاك كرته باقتدار، وانطلق هازارد بهجمة مرتدة وراوغ سافيتش قبل أن يقتحم منطقة الجزاء ويطلق كرة اصطدمت بقدم مدافع ومرت بجانب القائم البعيد وتحولت إلى ركنية، وصلت على إثرها الكرة إلى موراتا الذي سدد برأسه لكن أوبلاك أنقذ الكرة على دفعتين في الدقيقة 50.

وكاد أتلتيكو يفتتح التسجيل في الدقيقة 53، بعدما ارتدت تسديدة الظهير الأيسر فيليبي لويس من القائم وحاول كوكي إكمالها برأسه في الشباك، إلا أن كورتوا عاد أمام مرماه في الوقت المناسب.

لكن الفريق الإسباني حصل على مراده في الدقيقة 56 عندما لاقى توريس ركلة ركنية برأسه لتصل الكرة إلى ساؤول على باب المرمى، فما كان من الدولي الإسباني إلا أن أسكنها الشباك.

وأجرى تشيلسي تبديلا بإخراج باكايوكو وإشراك بيدرو رودريجيز الذي مر من اليسار قبل أن تتحول كرته إلى ركنية، وصلت على إثرها الكرة إلى فابريجاس الذي اقتحم الجهة اليسرى ورفع كرة بالمقاس على رأس كريستينسن الذي أهدرها بغرابة في الدقيقة 66.

ثم عاد بيدرو وتابع عرضية منخفضة بكعب قدمه لكن أوبلاك تعملق كعادته.

وتحقق التعادل لتشيلسي في الدقيقة 75، عندما وصلت الكرة إلى هازارد الذي سددها من داخل منطقة الجزاء ليحوّلها سافيتش بطريق الخطأ في مرمى فريقه.

واقترب الفريق الإنجليزي من الخروج فائزا عندما انفرد فابريجاس بالمرمى ومرر إلى موراتا، لكن أوبلاك تصدى لمحاولة الأخير باقتدار، قبل أن يهدر البديل البرازيلي ويليان فرصة لا تعوّض لتشيلسي في الدقيقة 83، عندما سدد على بعد أمتار قليلة من المرمى فوق العارضة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *