الأحد 19 نوفمبر 2017 - 07:50

جيش الاحتلال يعتقل 11 فلسطينيا في الضفة الغربية ويهدم منزلا في القدس

اعتقل جيش الاحتلال الاسرائيلي 11 فلسطينيا في الضفة الغربية اليوم من بينهم اثنان من قادة حركة حماس فيما قامت جرافاته بهدم منزل في القدس وترك سكانه بلا مأوى.

وقال نادي الاسير في بيان ان قوات الاحتلال اقتحمت مدينة نابلس وقرى مجاورة لها واعتقلت خمسة شبان فيما قامت قوة اسرائيلية اخرى باعتقال اربعة فلسطينيين في جنين.

كما قالت مصادر محلية ان قوة اسرائيلية اعتقلت شابين من قرية نعلين غرب رام الله وهما من قادة حركة حماس.

وفي الوقت نفسه قامت جرافات الاحتلال الاسرائيلي صباح اليوم بهدم منزل في مدينة القدس المحتلة بعد ايام من هدم اربعة منازل.

ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية (وفا) في القدس عن صاحب المنزل محمد سواحرة (38 عاما) ان قوات الاحتلال حاصرت منزله فجرا وقامت باخلاء المنزل الذي يقطنه سبعة افراد بالقوة ثم قامت بهدمه بحجة ان البناء دون ترخيص.

واضاف سواحرة ان المنزل قائم منذ 18 عاما وان القضية في المحاكم الاسرائيلية الا ان طواقم بلدية الاحتلال قامت اليوم بهدمه دون سابق انذار.

وفي بلدة سلوان المحتلة بالقدس الشريف ايضا اقدم متطرفون يهود على اعطاب 30 سيارة لمواطنين خطوا شعارات عنصرية.

ومن جانب اخر يشيع الفلسطينيون في بلدة (دورا) جنوب الضفة الغربية اليوم رفات الشهيد احمد عايد الفقيه الذي احتجز 11 عاما في مقابر سرية.

وقالت الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة ان الاحتلال سلم مساء امس رفات الفقيه عند معبر ترقوميا غرب الخليل بعد ضغوط شعبية وقانونية قامت بها الحملة بعد اعلان اسرائيل تاجيل تسليم رفاته.

واضافت الحملة في بيان اليوم ان الاجراء الاسرائيلي المتمثل في تاجيل تسليم الرفات ليس مستغربا من دولة الاحتلال ومحاولة للتملص من مسؤولياتها وجرائمها بحق كرامة الانسان الفلسطيني حتى بعد وفاته.

وكان الفقيه قتل على مقربة من مستوطنة (عنتائيل) المقامة على اراضي بلدة السموع جنوب الخليل عام 2002.

وسلمت اسرائيل خلال الاسبوعين الماضيين عددا من رفات الشهداء الذين كانت تحتجزهم في مقابر سرية داخل الاراضي المحتلة عام 48 وفي الاغوار.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *