الثلاثاء 22 مايو 2018 - 19:00

“زين”: بيع 10 % من أسهم الشركة لعمانتل ساهم في خفض ديوننا

قال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة زين للاتصالات المتنقلة الكويتية بدر الخرافي اليوم الاثنين إن بيع 10 في المئة من أسهم الشركة لصالح شركة (عمانتل) حققت سيولة للشركة وساهمت في خفض ديونها.

جاء ذلك كلمة للخرافي خلال انعقاد الجمعية العمومية العادية للمجموعة بنسبة حضور بلغت 84 في المئة بناء على طلب مجموعة مساهمين يملكون أكثر من 10 في المئة من رأس مال الشركة لمناقشة قرارات مجلس الإدارة بشأن عمليات البيع التي تمت على أسهم الشركة والأسس التي تم بناء عليها اتخاذ القرارات.

وأوضح الخرافي أن الصفقة انعكست بشكل واضح على المساهمين حيث ساعدت على تخفيف ديون وتخفيف المصاريف والفوائد وخفضت مديونية الشركة بمقدار 846 مليون دولار أمريكي ما حقق وفرا مقداره 25 مليون دولار على أساس سنوي من خلال السداد المبكر.

وأضاف أن قيمة السهم ارتفعت بنسبة 3ر13 في المئة بعد الإعلان عن الصفقة وحتى نهاية المزاد لتحقق قيمة مضافة للمساهمين بلغت 515 مليون دولار.

وبين أن سعر البيع جاء بعلاوة 33 في المئة على سعر السهم قبل يوم من إعلان الصفقة كما جاء البيع بعلاوة 38 في المئة على السعر المتوسط المرجح للسهم خلال ثلاثة شهور.

وذكر أن مجلس إدارة الشركة وإدارتها التنفيذية تقوم بمراعاة كل القوانين والأنظمة والأسس الإدارية والمالية المتبعة والمعمول بها عند اتخاذ أي إجراء متعلق بعملية بيع الأسهم لاسيما ما ورد منها بقانون هيئة أسواق المال ولائحته التنفيذية.

وأفاد بأن مجلس الإدارة استند للقيام بعملية البيع على التفويض الممنوح له من قبل الجمعية العامة العادية بشراء أو بيع أسهم الشركة بما لا يتجاوز 10 في المئة من عدد أسهمها وفقا لمحضر اجتماع الجمعية العامة العادية للشركة المنعقد في 12 مارس 2017.

وأشار الخرافي الى أنه تم بحث العرض ومناقشته مع الإدارة التنفيذية والإتفاق على البيع بمبلغ 600 فلس للسهم ومن ثم تعيين مكتب استشاري لتقييم العرض ودراسة الجدوى من الصفقة مع الأخذ بعين الإعتبار القيمة الدفترية للسهم التي كانت 302 فلس.

وحول تعارض المصالح لأشخاص مجلس الإدارة وممثليهم قال الخرافي “لم يكن هناك تعارض للمصالح كما أن الإفتراض بأن مجلس الإدارة عند إبرام الصفقة اتجهت نيته إلى تحقيق منفعة أو ربح مستقبلي شخصي سواء للمجلس ككل أو لأي من الأعضاء بشكل منفرد هو أمر غير صحيح”.

يذكر أن معدل سعر السهم الشهري قبل صفقة بيع أسهم الخزينة كان يدور حول 440 فلسا وبعد بيع أسهم الخزينة حصلت منه المجموعة على 846 مليون دولار مما عزز من الملاءة المالية وخفض الضغط على الميزانية العمومية للمجموعة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *