الأحد 24 يونيو 2018 - 11:57

طيار عراقي بدل ان يحارب “داعش” حلق فوق جامعة حبيبته !

اثار العمل الذي اقدم عليه الطيار جدلا واسعا في صفوف طلاب الجامعة على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين نشر العديد منهم الشريط تحت عنوان “من آمن العقاب أساء الادب”.

وتباينت الآراء على موقع “فيسبوك” بين مدافع عن الطيار ومنتقد له.

وقال طالب اسمه زيون الحسيني “لماذا مضغوطين (ممتعضون) منه؟ لوكان هذا الطيار بدولة اخرى وجاء ليرى حبيبته، لفرحوا لان هذا الطيار يفعل ذلك من اجل حبيبته”.

كما لقي الطيار انتقادات، لا سيما وان الجيش العراقي يستخدم سلاح الطيران في المعارك التي يخوضها ضد تنظيم “الدولة الاسلامية” الذي يسيطر على مساحات واسعة من البلاد.

وقال مستخدم على فيسبوك يقدم نفسه باسم “نسيت اسمي”، “خليه يروح يقاتل (يجب ان يذهب ويقاتل)، جايي هنا يفتر (اتى الى هنا ليحوم)”.

اما مستخدمة تقدم نفسها باسم “جولنار روز”، فعلقت على الشريط بالقول “هي دولة خربانة، وكلمن بكيفه (كل يتصرف على كيفه)”.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *