الأحد 19 نوفمبر 2017 - 00:09

“قاتل زميله الضابط في مخفر القادسية” أمام الاستئناف اليوم

تنظر محكمة الاستئناف اليوم قضية قاتل زميله الضابط في مخفر القادسية وسط حضور عدد كبير للمواطنين في قاعة المحكمة.

وكانت النيابة قد وجهت له تهمة انه بتاريخ 11 سبتمبر الماضي قتل المجني عليه زميله عمدا مع سبق الاصرار بأن بيت النية وعقد العزم على قتله وأعد لذلك سلاحا ناريا «مسدسا» وذخيرة، وما ان ظفر به حتى عاجله باطلاق عيار ناري في رأسه قاصدا من ذلك قتله فأحدث به الاصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياته.وبصفته موظفا عاما «ملازم شرطة بمخفر القادسية» استولى بغير حق على السلاح الناري المذكور وست طلقات مما تستعمل فيه والمملوكة لجهة عمله.

وتتلخص وقائع الدعوى بأن المتهم حضر الى المخفر وكان على علم بأن المغدور به قام بالتسجيل ضده في دفتر الأحوال «هروب عن العمل» بناء على امر رئيس المخفر لعدم التزام الضابط بدوامه، الأمر الذي ادخل الضغينة في نفس الضابط وأراد الانتقام بعدما حضر وشاهد المجني عليه يقوم بتناول العشاء مع عسكري آخر ثم قام الضابط بأخذ مفتاح غرفة السلاح ودخلها وأخذ (مسدسا) ثم خرج باللحظة التي خرج بها المغدور من المطبخ وأطلق عليه النار ولاذ بالفرار حتى تم القبض عليه وتسليمه للعدالة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *