الأحد 19 نوفمبر 2017 - 07:54

كاسياس يعزز رقمه القياسي في مدة الحفاظ على عذرية شباكه

واصل قائد ريال مدريد وحارسه الإسباني إيكر كاسياس، تعزيز رقمه القياسي في الحفاظ على نظافة شباكه بعدما حمى عرين الملكي خلال لقاء الدربي مساء اليوم أمام أتلتيكو مدريد بذهاب قبل نهائي كأس الملك لينتهى لصالح فريقه بثلاثية نظيفة.

كان كاسياس قد حطم رقم الحارس باكو بويو مع الريال في موسم 1994-1995 بعدما حافظ على عرينه من دخول أي هدف طوال 658 دقيقة، وذلك خلال لقاء الفريق أمام اسبانيول بربع نهائي الكأس في 28 يناير/كانون ثان الماضي.

وعزز الحارس الدولي رقمه اليوم ليصل إلى 772 دقيقة.

كما وسع كاسياس رقمه بعدم الخسارة في مباريات الدربي أمام أتلتيكو إلى 24 مباراة على التوالي (21 في الليجا و3 في الكأس)، حيث كان قد خسر فقط أول مباراة دربي يخوضه في اكتوبر/تشرين أول 1999 عقب طرد الحارس الأرجنتيني بيتزاري.

وأصبح كاسياس اليوم أول حارس في تاريخ ريال مدريد يخوض ثماني مباريات متتالية دون أن يدخل مرماه أي هدف، متخطيا الحارس باكو بويو الذي خاض سبع مباريات متتالية محافظا على عذرية شباكه عام 1995.

كما يعد كاسياس أول حارس مرمى بالفريق الملكي يحافظ على نظافة شباكه في سبع مباريات متتالية بكأس الملك، أمام أوليمبك شاطبة (0-0 و2-0) وأوساسونا (2-0 و0-2) وإسبانيول (0-1 و1-0)، واليوم خلال مباراة الذهاب بالدربي.

وخاض كاسياس هذا الموسم 13 مباراة ودخل مرماه أربعة أهداف.

ولم يدخل مرمى كاسياس، الذي لا يلعب أساسيا في الليجا، أي هدف منذ 27 نوفمبر/تشرين ثان الماضي، عندما سجل في ذلك اليوم التركي أوميت بولوت لجلطة سراي في ملعب سانتياجو برنابيو خلال المباراة التي انتهت لصالح الريال (4-1).

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *