الثلاثاء 22 مايو 2018 - 18:56

نواب: طرد السفير الفلبيني خطوة في الاتجاه الصحيح

أشاد نواب مجلس الأمة اليوم، بإعلان وزارة الخارجية الكويتية انها ابلغت السفير الفلبيني بأنه شخص غير مقبول وطلبت منه مغادرة أراضيها في مدة أقصاها اسبوع مبينة انها استدعت السفير الكويتي في الفلبين للتشاور.

ثمن نائب رئيس المجلس عيسى الكندري عاليا جهود “الخارجية” بطرد السفير الفلبيني بالبلاد واستدعاء سفيرنا في مانيلا وهذا انتصارا لسيادة الكويت وقوانينها وكرامة الشعب الكويتي ونتطلع ان تعود العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الى مسارها الصحيح خاصة فيما يتعلق في العمالة الفلبينية.

قال النائب شعيب المويزري ان طرد السفير الفلبيني خطوة في الاتجاه الصحيح وكان على وزارة الخارجية إتخاذها لحظة صدور تهديدات الرئيس الفلبيني وعلى وزارة الخارجية عدم القبول بأي شروط أو إتفاقيه طرحها الرئيس الفلبيني أو وزير خارجيته.

وأضاف النائب محمد الحويلة ان خطوة سديدة في اتجاه حفظ السيادة خاصة بعد الاعتذار الفلبيني الرسمي لدولة الكويت وشعبها وحكومتها فالسفير الآن شخص غير مرغوب فيه بدولة الكويت وهذا حق لنا كفلته اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية.

بدوره قال النائب فيصل الكندري: نشكر وزارة الخارجية في الاستجابة لمطالبنا بمغادرة السفير الفلبيني من البلاد بعد تدخله السافر في أعمال الدولة وعدم إحترامه للقوانين.

وتابع النائب د. عبدالكريم الكندري ان الخارجية الكويتية تطبق نص المادة 9 من إتفاقية فيينا وتعتبر السفير الفلبيني غير مرغوب به وهذا ما طالبنا به رداً على انتهاك سيادتنا.. موقف كويتي محترم.

وقال النائب ماجد مساعد المطيري ان “طرد السفير الفليبيني أقل ما يمكن فعله لأننا كنا بحاجة إلى رد قوي ورادع حتى لا تتكرر مثل هذه الممارسات ونحن بدورنا نثمن لوزارة الخارجية قرار الطرد من البلاد واستدعاء سفيرنا في مانيلا ونحن مع العلاقات مع الدول الصديقة بشرط أن تكون مبنية على الاحترام وعدم التدخل بالشؤون الداخلية”

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *