الجمعة 15 ديسمبر 2017 - 15:10

هلا فبراير 2017.. أنشطة متنوعة للكبار والصغار وجوائز بمليوني دولار

أعلنت اللجنة العليا المنظمة لمهرجان (هلا فبراير 2017) اليوم السبت اكتمال الاستعدادات لانطلاق فعاليات الدورة ال18 للمهرجان مطلع فبراير المقبل على أن يستمر شهرا كاملا مواصلا مسيرته الوطنية المشرقة سعيا للنهوض بقطاع التسوق وتنشيط الحركة الاقتصادية في البلاد.

وقال عضو اللجنة العليا ورئيس اللجنة الإعلامية للمهرجان وليد الصقعبي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان المهرجان في دورته الجديدة سيقدم فعاليات مختلفة الجوانب للكبار والصغار فكرية وثقافية وادبية ودينية ورياضية وترفيهية بما يعكس الوجه الحضاري والاقتصادي والفكري والثقافي المميز لدولة الكويت.

واضاف الصقعبي ان المهرجان على مدار دوراته السابقة استطاع ان يكون علامة فارقة في تنشيط الحركة السياحية والاقتصادية والتعريف بجوانب النهضة في الكويت وترسيخ اسمها على خارطة السياحة الاقليمية والعربية.

ولفت الى ان (هلا فبراير 2017) يسعى الى فتح صفحة جديدة من صفحات حاضر الكويت من خلال تنوع الفعاليات والامسيات الادبية والثقافية والرياضية اضافة الى التركيز على مشاريع ومبادرات الشباب الصغيرة والمتوسطة.

واشار الى ان المهرجان في دورته الجديدة سيشهد مشاركة رئيسية من نحو اربعة مجمعات كبرى في انحاء الكويت ليواصل مسيرته في ان يكون واحدا من اكبر المهرجانات التسويقية بالخليج.

وذكر ان مشاركة القطاع الخاص من خلال المجمعات تأتي اولا بدافع وطني مشددا على ان هذا القطاع يؤدي دورا حيويا محوريا في دفع العجلة الاقتصادية وتحقيق التنمية في البلاد.

وقال ان مشاركة القطاع الخاص التي تحمل جانبا وطنيا ستستفيد ايضا في جانب آخر من الحملات الاعلامية والاعلانية التي ينظمها المهرجان طوال شهر كامل.

واوضح ان مهرجان هذا العام سيقدم جوائز كبيرة تفوق قيمتها المليوني دولار ستوزع خلال الفعاليات في اكبر برنامج للسحوبات في الكويت.
وافاد بأنه سيتم توزيع جوائز كبرى عبارة عن سيارات حديثة اضافة الى جوائز نقدية يومية وهدايا قيمة تقدر بنحو مليون دولار وستكون هناك ايضا مسابقات اذاعية وتليفزيونية على الهواء مباشرة وستشهد توزيع نحو مليون دولار اخر.

وشدد على ان اللجنة العليا تحرص على نشر الفرح والسعادة في قلوب المواطنين والمقيمين والسياح الزائرين للبلاد خلال فترة المهرجان وذلك من خلال جدول حافل بالأنشطة المتكاملة والفاعليات الترفيهية المتنوعة.

وأكد الصقعبي ان المهرجان يشهدا تقدما واقبالا في المشاركة من القطاع الخاص عاما بعد اخر متوقعا ان يتم خلال الدورة الحالية توزيع نحو 10 ملايين (كوبون) سحب بارتفاع نسبته نحو 30 في المئة عن الكوبونات الموزعة في الدورة السابقة والتي بلغت نحو 7 ملايين وزعت من خلال 500 شركة ومحل تجاري.

وتوقع ان تشهد الدورة الحالية ارتفاعا في الاقبال على المشاركة بنسبة 20 في المئة عن الدورة السابقة بما يساهم في تنشيط قطاع تجارة التجزئة والأسواق التجارية.

وذكر ان المهرجان سيشهد أكبر حملة إعلامية وإعلانية تتواكب مع فعالياته في تغطيات يومية تلفزيونية وإذاعية وصحافية الى جانب وسائل التواصل الاجتماعي ووكالات الأنباء العالمية والخليجية والعربية معتبرا ان نجاح المهرجان يأتي في اطار مشاركة فاعلة من الجمهور اضافة الى دعم ومشاركة وزارات ومؤسسات الدولة المختلفة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *