الخميس 23 نوفمبر 2017 - 10:44

وسادة ذكية جديدة تضع حدا للشخير

يعاني كثيرون ليلا من قلة النوم بسبب شخير الشريك. ولكن وسادة ذكية جديدة قد تضع حدا لهذا الإزعاج، إذ أنها تنقل الشخص النائم إلى وضع آخر لوقف الأصوات أو توقظه. وتم تجهيز أول وسادة ذكية مضادة للشخير بميكروفون حساس لذبذبات صوت الشخير. وعند الشخير، ينتفخ الجيب الهوائي الموجود داخل الوسادة، ليرفع الوسادة بـ7.5 سنتيمترات. ويفتح ارتفاع زاوية رأس النائم مسالكه التنفسية، وقد توقظه الحركة وتجبره على تغيير وضعه. وغالبا ما يصدر الشخير عند وضعية النوم على الظهر، فيما يقلل النوم على الجنب منه، لأن اللسان لا يعرقل التنفس في الجزء الخلفي من البلعوم. وتبقى الوسادة خلال أول نصف ساعة بعد تشغيلها في حالة Stand By حتى يتمكن مستخدمها من الاستغراق في النوم. ويمكن ضبط حساسية الميكروفون بواسطة لوحة المفاتيح الموجودة على جانب الوسادة. ويبلغ ثمن الوسادة 149 دولارا ويمكن شراؤها عن طريق الإنترنت.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *