السبت 23 يونيو 2018 - 16:43

ضبط سوري وفلبينية متخصصين بعمليات تزوير النقود ومطلوبين لقضايا نصب واحتيال

أثمرت الجهود الامنية المتواصلة والحس الامني الرفيع لرجال ادارة دوريات النجدة الى اسقاط سوري وفلبينية متخصصين بتزوير النقود بعدما عثر بحوزتهما على نقود مزورة من العملة الوطنية بقيمة 1200 دينار مساء امس الاول في منطقة حولي.

حيث جاء ذلك أثناء قيام دورية تابعة لنجدة حولي بقيادة الملازمين اوائل عبدالرحمن العتيج وعبدالله العقيل بجولة امنية روتينية في المنطقة لحفظ الامن وأثناء ذلك اشتبهوا بمركبة تسير بطريقة مشبوهة وحاولت تغيير مسارها فجأة اثناء مشاهدتها للدورية مما ادخل الشكوك في نفوس رجال الامن فتوجهوا نحوها وقاموا باستيقافها وعندها شاهدوا بداخلها وافدا من الجنسية السورية (30 عاما) ووافدة من الجنسية الفلبينية (30 عاما) وعند الاستعلام الامني عنهما تبين بأنهما من ارباب السوابق ومتخصصين في مجال النصب والاحتيال وعليهما عدة قضايا نصب فتم ضبطهما وبتفتيشهما احترازيا قبل تصعيدهما الى الدورية عثر بحوزتهما على اموال نقدية بقيمة 1215 دينارا وتبين بأنها مزورة حيث دلت التحقيقات الاولية معهما الى انهما يقومان بعملياتهما الاحتيالية من خلال استغلال مواهبهما في تزوير العملات النقدية، وتبين بأنهما ارتكبا جريمة نصب جديدة قبل عملية ضبطهما بيوم فتم تحريز المضبوطات والقبض على المتهمين واحالتهما الى جهات الاختصاص.

في الوقت نفسه أثنى مدير الادارة العامة لدوريات النجدة اللواء زهير النصرلله على جهود رجال النجدة الكبيرة في حفظ الامن وتقديم المطلوبين الى العدالة وحثهم على الاستمرار بجهودهم الرامية الى نشر الامن والامان والتصدي للمجرمين.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *