أهم الأخبارعربي و دولي

أمريكا وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا والإمارات: مستعدون لمراقبة تنفيذ هدنة ليبيا

(كونا) – اعربت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا والإمارات العربية المتحدة عن استعدادهم “لمساعدة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في مراقبة الالتزام بالهدنة الانسانية المعلنة في ليبيا بمناسبة عيد الأضحى والتصدي لاي محاولة لخرقها”.

ورحبت الدول الخمس في بيان مشترك مساء امس الاحد ب”هدنة العيد” التي وافقت عليها حكومة الوفاق الليبية يوم الجمعة الماضي وجاءت “استجابة للممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة بدعم من مجلس الأمن”.

ودعت “جميع الاطراف الى وقف الاعمال القتالية بفعالية في جميع انحاء ليبيا”.

واكدت الدول الخمس على مطلب سلامة ومجلس الأمن “بأن تكون هذه الهدنة مصحوبة بتدابير لبناء الثقة بين الأطراف التي يمكن أن تمهد الطريق لوقف دائم لإطلاق النار والعودة الى حوار بناء وشامل”.

وشددت على ضرورة “التزام جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بالقانون الدولي بشأن حظر الأسلحة بما يتماشى مع جميع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة”.
ودعت “جميع الاطراف الى البدء في العمل دون تأخير للتوصل الى اتفاق وقف اطلاق النار واستئناف الجهود تحت رعاية الممثل الخاص للأمم المتحدة لبناء حل سياسي دائم على أساس المبادئ المتفق عليها في باريس وباليرمو وأبو ظبي”.

واكدت “التزامها القوي بإيجاد حل سريع وسلمي للأزمة الليبية اذ لا يمكن أن يكون هناك خيار عسكري في ليبيا”.

وحثت “جميع الأطراف على حماية المدنيين وحماية موارد ليبيا النفطية وبنيتها التحتية”.

ودانت الدول الخمس “بأشد العبارات” الهجوم الذي استهدف يوم امس الاول السبت موكبا تابعا للأمم المتحدة بمنطقة (الهواري) في مدينة بنغازي شرقي ليبيا والذي أسفر عن مقتل ثلاثة موظفين من بعثة الأمم المتحدة وإصابة آخرين.

وشددت على ضرورة كشف “ملابسات هذا الفعل الشرير دون تأخير وتحديد هوية من يقف وراءه ومحاسبتهم” مؤكدة دعمها الكامل للعمل الأساسي لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *