الجمعة 20 يوليو 2018 - 15:03

الأهلي يتربع على قمة الدوري المصري بثلاثية في شباك غريمه الزمالك

حسم فريق الأهلي لقاء القمة على حساب مضيفه وغريمه التقليدي الزمالك بفوز عريض بثلاثية دون رد في اللقاء الذي أقيم مساء الاثنين باستاد القاهرة في الجولة السابعة عشر لمسابقة الدوري المصري لكرة القدم.

وفشل الزمالك في أول اختبار مع مديره الفني الجديد إيهاب جلال ليتجمد رصيد الفريق الأبيض عند 28 نقطة في المركز الرابع بجدول الترتيب.

وارتفع رصيد الأهلي إلى 39 نقطة ليعتلي صدارة الترتيب مؤقتاً بقيادة مديره الفني حسام البدري ، وسجل للفريق الأحمر مؤمن زكريا وعبد الله السعيد من ضربة جزاء والمغربي وليد أزارو في الدقائق 3 و43 و53 بينما تعرض محمد إبراهيم مهاجم الزمالك للطرد في الدقيقة 80.

المباراة في مجملها جاءت قوية وقدم الزمالك عرضاً جيداً على الجانب الهجومي رغم الخسارة ولكن أخطاء الدفاع وحارس الفريق الأبيض أحمد الشناوي وفاعلية وخبرة لاعبي الأهلي حسمت الفوز.

بدأ اللقاء مثيراً بعد أن هز مؤمن زكريا الشباك لصالح الأهلي في الدقيقة 3 من تمريرة مقطوعة من طارق حامد ليمرر وليد سليمان إلى مؤمن الذي أودع الكرة الشباك بكل سهولة ليتقدم الفريق الأحمر.

حاول الزمالك استجماع قوته من جديد بعد هدف الأهلي المبكر بعدة تمريرات متبادلة في وسط الملعب وسيطرة على الكرة ، وأرسل أحمد فتحي ظهير الأهلي كرة عرضية علت العارضة وازداد ضغط الزمالك على دفاعات الفريق الأبيض مع كرة عرضية من جانب حازم إمام أنقذها الحارس محمد الشناوي.

اتسم اللقاء بالإلتحامات البدنية مع تمريرات متواصلة للزمالك دون خطورة ، وحصل مدبولي على كرة في الجبهة اليسرى وتخطى فتحي ولكنه سقط في منطقة الجزاء واحتسبها الحكم خطأ ضده قبل أن يحتسب الحكم الإيطالي دافيد ماسا ضربة جزاء بعد عرقلة حازم إمام من جانب مؤمن زكريا في منطقة الجزاء ولكن باسم مرسي أهدرها في الدقيقة 31.

ضياع ضربة الجزاء حفز الأهلي للتقدم هجومياً كما أنه أصاب لاعبي الزمالك بالإحباط وتصدى الشناوي لتسديدة من وليد سليمان قبل أن يحتسب الحكم ضربة جزاء بعد سقوط علي معلول نتيجة عرقلة الحارس أحمد الشناوي ليسجل عبد الله السعيد الهدف الثاني في الدقيقة 42 ، وأهدر وليد أزارو فرصة سهلة من خطأ ساذج للشناوي بتمريرة خاطئة ولكن أزارو أضاعها بغرابة ثم أضاع مؤمن فرصة بتسديدة قوية بجوار القائم لينتهي الشوط الأول بتقدم أهلاوي بثنائية.

دفع الزمالك باللاعب محمد إبراهيم على حساب أحمد مدبولي ، وكاد تسديدة طارق حامد أن تسكن شباك الأهلي وعلت العارضة بسنتيمترات ثم فرصة زملكاوية خطيرة من تمريرة عرضية للشامي أبعدها أحمد فتحي قبل باسم مرسي ثم تسديدة من أيمن حفني بعيدة عن المرمى.

ورغم محاولات الزمالك إلا أن الأهلي عرف الوصول للمرمى بكرة مرتدة من وليد أزارو الذي انفرد بالمرمى مع سقوط مفاجئ للشناوي بانزلاق قدميه ليسجل أزارو الهدف الثالث.

وأشرك الأهلي أول تغييراته في الدقيقة 53 بعد الهدف بخروج عبد الله السعيد لإراحته ونزول إسلام محارب بينما واصل الزمالك أداءه الهجومي مع كرة سريعة من الشامي ومحاولة من باسم مرسي بشبه انفراد أنقذه الشناوي المتألق.

وفي الدقيقة 66 ، غادر رامي ربيعة مدافع الأهلي اللقاء بسبب الإصابة وشارك على حسابه محمد هاني بينما دفع الزمالك بالكونغولي كاسونجو على حساب باسم مرسي.

سنحت محاولة للزمالك من كرة عرضية أبعدها الشناوي ثم محاولة من كاسونجو بلا خطورة قبل أن يهدر وليد سليمان فرصة قريبة للأهلي ، وهدأ إيقاع اللقاء من جانب الفريقين على المرمى رغم سيطرة الزمالك واتسم الأداء بالإلتحامات البدنية مما كلف محمد إبراهيم وحازم إمام الإنذار.

وتعرض وليد أزارو لإصابة قوية في وجهه نتيجة إلتحام مع حارس مرماه محمد الشناوي ليغادر لصالح النيجيري جونيور أجاي وتعرض محمد إبراهيم لاعب الزمالك للطرد بعد إلتحام مع أيمن أشرف في الدقيقة 81 ليجري الزمالك آخر تغييراته بنزول معروف يوسف بدلاً من أيمن حفني.

وحاول الزمالك في الدقائق الأخيرة من عدة محاولات وكرات عرضية ولكن بلا فاعلية على مرمى الشناوي لينتهي اللقاء بفوز الأهلي.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *