الجمعة 20 يوليو 2018 - 15:31

الإخوان تعارض الحرب على “داعش”

أعلنت جماعة “الإخوان المسلمين” في سوريا معارضتها لأي تحالف دولي ضد تنظيم الدولة، ووصفت التحالف الذي يتم تشكيله حالياً وعدم قيام الغرب بإجراء مماثل مع النظام القائم في دمشق بأنه “نفاق غربي”.

فقد قال رئيس المكتب الإعلامي لجماعة الإخوان في سوريا، عمر مشوح الاثنين إن الجماعة لن تؤيد أي تحالف دولي للتدخل في سوريا ليس ضد النظام.

وعن تواجد داعش في سوريا، قال “معركتنا الأولى معها فكرية، ونتمنى أن يعود البعض إلى رشدهم، فنحن نفرق بشكل واضح بين طبقة من داعش مغرر بها وتم التلاعب بأفكارها ويمكن أن تعود إلى جادة الحق، وبين طبقة لها أجندات خارجية تعمل على حرف مسار الثورة وتتبنى فكرا تكفيريا، وتقوم بأعمال مخالفة للمنهج الإسلامي بطريقة موجّهة، فهؤلاء معركتنا معهم تتعدّى الفكرية حتى نستطيع كف شرهم”.

ووصف مشوح التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة بـ”النفاق الغربي”، حسب ما نشر تنظيم إخوان سوريا عبر موقعه الرسمي على الانترنت.

وأضاف: “تدخل الغرب من أجل ضرب تنظيم الدولة، دون النظام، لن يخدم الثورة”.

وأكد أن “المعركة الأساسية مع النظام القائم في سوريا، ولا يمكن أن تنحرف بنادقنا إلى غيره .. ونظامه يعني توقف الإرهاب ليس في سوريا وحدها بل في المنطقة كلها”.

ونقلت مصادر إعلامية عن بعض عناصر سلفية وقريبة من جماعات مثل تنظيم الإخوان في دول جوار العراق وسوريا موقفا مماثلا، حيث قال بعض المنظرين الدينيين من هؤلاء: “نحن ضد دولة داعش، لكننا لا يمكن أن نؤيد الحرب عليهم”.

وأشارت تقارير أخرى إلى تردد تركي في المشاركة الفعالة في أي جهد عسكري دولي وإقليمي ضد تنظيم الدولة، وذكرت تلك التقارير أن هذا كان في صلب محادثات وزير الخارجية التركية مع المسؤولين الأردنيين الإثنين قبل ساعات من وصول وزير الخارجية الأميركي جون كيري.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *