الخميس 19 يوليو 2018 - 18:32

البرتغال تتخلى عن الصدارة لإسبانيا لتصطدم بأوروغواي في ثمن نهائي المونديال

تعادل المنتخب البرتغالي مع نظيره الإيراني، بهدف لكل فريق، في المباراة التي جمعت الفريقين، في إطار منافسات الجولة الثالثة من دور المجموعات ببطولة كأس العالم في روسيا.

سجل ريكاردو كواريزما، هدف البرتغال في الدقيقة 45 من زمن الشوط الأول، وتعادل كريم أنصاري لإيران في الدقيقة 93.

وارتفع رصيد البرتغال إلى 5 نقاط، فيما وصل إيران إلى 4 نقاط.

كاد كريستيانو رونالدو، أن يفتتح المباراة بهدف أول في الدقيقة 3، بعد اختراق مدافعي إيران وتسديده لكرة قوية، نجح بيرانوند في التصدي لها، وحاول وحيد أميري، الرد بعد هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 5، نفذت بسرعة إلا أن أميري سدد الكرة بعيدًا عن المرمى.

وفي الدقيقة 9، أهدر جواو ماريو، فرصة تسجيل الهدف الأول، بعد عدم تفاهم بين الحارس وزميله، ليسدد ماريو الكرة بعيدًا عن المرمى الخالي، في لقطة شهدت مشادة بين الحارس ومدافعه.

واستمرت أخطاء بيرانوند، بعدما كاد أن يكلف منتخب بلاده هدفًا، بعد أن أخطأ في الإمساك بكرة عرضية، قبل أن ينجح مرتضي بوراليجانجي في إبعادها.

وحاول رونالدو تفكيك الدفاع المتكتل للمنتخب الإيراني، عبر تسديد كرة من خارج منطقة الجزاء، في الدقيقة 39، لكنها وصلت بسهولة إلى الحارس.

وتمكن ريكاردو كواريزما، من قص شريط المباراة، عبر تسجيله لهدف رائع في الدقيقة 45 من زمن الشوط الأول، بعد تمريرة بينه وبين أدريان سيلفا، في الجهة اليمنى، ليسدد الكرة بطريقة رائعة بالقدم اليمنى، وتسكن شباك بيرانوند وتعلن عن أول أهداف المباراة.

وشهدت الدقيقة 50، اعتراض رونالدو على عدم احتساب ركلة جزاء لصالحه بعد عرقلته من قبل سعيد عزت اللهي، لاعب المنتخب الإيراني، ليقرر حكم اللقاء استكمال اللعب، قبل أن يتراجع إلى تقنية الفيديو، ويحتسب ركلة جزاء، ويهدرها رونالدو بعد تصدي رائع من الحارس بيرانوند.

وحاول رونالدو فمن جديد التسجيل بعد تسديدة بالدقيقة 65، خرجت بعيدًا عن المرمى.

وغادر كواريزما ملعب المباراة في الدقيقة 69، ليحل محله بيرناردو سيلفا، فيما أجرى كيروش، المدير الفني لإيران، تبديلاً بدخول المهاجم سامان قدوس، بدلاً من جهانبخش، في محاولة لزيادة الفاعلية الهجومية.

وظهرت أخطر فرص إيران في الدقيقة 72، عن طريق البديل قدوس، بعد تسديدة من على حدود المنطقة على يمين باتريسيو، مرت بجوار القائم.

الدقيقة 74، شهدت اعترض لاعبو ومدرب المنتخب الإيراني، على الحكم الأوروجواياني، بعد عدم احتساب ركلة جزاء على كارفاليو، لاعب وسط البرتغال، بعدما عرقل لاعب إيرن داخل منطقة الجزاء.

وحصل رونالدو على البطاقة الصفراء في الدقيقة 83، بعد اعتدائه بالمرفق على مرتضى بوراليجانجي، مدافع إيران، ليرجع حكم اللقاء إلى تقنية الفيديو، ويمنح المهاجم البرتغالي البطاقة الصفراء.

وشهدت الدقيقة 89، حالة من الجدل بعد عدم احتساب الحكم لركلة جزاء على سيدريك بعد لمس الكرة باليد، قبل أن يعود إلى تقنية الفيديو، ويحتسب ركلة جزاء، سجل منها كريم أنصاري، هدف التعادل في الدقيقة 93.

وأهدر وحيد أميري، فرصة إحراز هدف الفوز لإيران في الدقيقة 94، بعدما وصلته الكرة داخل المنطقة ليسددها في الشباك الخارجية.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *