الأحد 09 ديسمبر 2018 - 23:36

التحالف: استمرار إدخال المساعدات عبر الحديدة رغم العمليات القتالية

أكد المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن، تركي المالكي، الاثنين، أن الميليشيات الحوثية تجهد بتغطية خسائرها عبر الدعاية الكاذبة، خاصةً فيما يتصل بمعركة تحرير الحديدة، مؤكداً أن الميليشيات تلقت ضربات قوية في جبهتي صعدة والحديدة.

وأضاف المالكي في مؤتمر صحافي أن المبعوث الأممي، مارتين غريفيث، يحاول إقناع الحوثيين بتسليم ميناء الحديدة، إلا أن الميليشيات الحوثية تواصل “تعنتها بتسليم مدينة الحديدة”، حسب ما أعلنه المالكي.

وشدد المالكي على أن “تحرير مدينة الحديدة ومينائها حق أصيل للحكومة اليمنية بناء على القوانين الدولية ووفق القرار 2216″، موضحاً أن تحرير الحديدة سيؤدي إلى “قطع الأيادي الإيرانية”، حيث سيوقف تهريب الأسلحة الإيرانية للحوثيين، كما سيساعد بإيصال المساعدات.

وكشف المالكي أن قوات الشرعية “على وشك إحكام السيطرة الكاملة على مطار الحديدة”، فيما تلاحق فرق أخرى الميليشيات وتعمل على قطع طرق الإمدادات، مشيراً إلى “غارات مكثفة لطيران التحالف على مطار الحديدة”.

وفي هذا السياق، شدد المالكي على أن إدخال المساعدات مستمر عبر الحديدة وكافة المناطق اليمينة، رغم العمليات القتالية. وكشف أن المساعدات للشعب اليمني مستمرة، وقد وصلت إلى نحو خمسة ملايين مستفيد. كما كشف أن التحالف يواصل إعطاء التصاريح البحرية والبرية والجوية لدخول اليمن.

في سياق آخر، أكد المالكي أن الجيش اليمني على مشارف إحكام الطوق على صعدة مضيفاً أن الميليشيات تلقت هزائم كبيرة في هذه الجبهة.

من ناحية أخرى، أوضح المالكي أن التهديدات التي كانت تنفذها الميليشيات الحوثية على الشريط الحدودي مع السعودية انخفضت بشكل ملحوظ، بسبب الضربات الموجعة التي تتلقها الميليشيات في صعدة والحديدة.

في السياق نفسه، أعلن المالكي السيطرة على كافة المناطق المحيطة بمديرية الملاحيظ، تمهيداً لاقتحامها وطرد الميليشيات منها وأيضا لمنع الميليشيات من استخدامها كقواعد خلفية لتهديد الأراضي السعودية.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *