الاثنين 16 يوليو 2018 - 05:36

“الخارجية” تؤكد استعدادها الكامل لتقديم المساعدة والنصائح للمواطنين أثناء إجازاتهم خارج البلاد

(كونا) – أكدت وزارة الخارجية الكويتية اليوم الأربعاء كامل استعدادها لتقديم المساعدة والنصائح الاسترشادية للمواطنين الكويتيين الذين يقضون إجازاتهم خارج البلاد.

وقال مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية سامي الحمد في بيان صحفي صادر عن إدارة الشؤون القنصلية بالوزارة إن سفارات وقنصليات دولة الكويت على كامل استعدادها لتلقي اتصالات الأخوة والأخوات المواطنين للاستفسار أو لمواجه أي شكوى والتفاعل معها بالشكل المناسب.

ودعا الحمد كافة المواطنين إلى ضرورة التأكد من صحة وثائق السفر وصلاحية التأشيرات الممنوحة لهم إلى البلد الذي يقصدونه وحفظ كافة مستنداتهم ووثائق السفر ومتعلقاتهم الشخصية في مكان آمن.

وأشار إلى عدد من النصائح الاسترشادية مثل التأكد من حجوزات الطيران وتأمين مقر الاقامة مع ضرورة عمل التأمين الصحي خلال فترة السفر. إضافة إلى الالتزام بمدة الإقامة لكل دولة على أن لا يتعدى 90 يوما في السنة الواحدة لدول (الشنغن) و180 يوما للمملكة المتحدة البريطانية.

ولفت كذلك إلى ضرورة التأكد من السفارة مصدر الحصول على تأشيرة (شنغن) عن مدى إمكانية السفر لدولة أخرى عضو في (الشنغن) قبل السفر لبلد تمثيل السفارة ذاتها.

وشدد على ضرورة توخي الحيطة والحذر أثناء السفر وعدم التعامل مع أي شخص مجهول وذلك حفاظا على سلامة المواطنين وعدم تعرضهم للسرقة أو أية اعتداءات من مجهولين مع ضرورة احترام قوانين البلاد والقوانين الخاصة بالحفاظ على الممتلكات العامة والمرافق العمومية حتى لا يتم مساءلتهم قانونيا وتعرضهم لعقوبات صارمة.

وأوضح أهمية الالتزام بقوانين البلد المتعلقة بعدم السماح في اخراج مقتنيات أثرية تاريخية وكذلك فيما يتعلق بحيوانات أو طيور نادرة ومحظورة بالإضافة إلى ضرورة التأكد من العقود المبرمة في استئجار السكن أو العقود الخاصة باستئجار المركبات لتجنبهم التعرض للنصب وضياع الحقوق.

وأضاف الحمد على المواطنين التأكد من صلاحية إجازة رخص القيادة والحرص على الالتزام بتعليمات المرور والالتزام بالسرعات المسموح بها بالطرق كي لا يتعرضون للمسائلة القانونية وحوداث المرور.

وأكد ضرورة الحرص والحذر في استخدام بطاقات السحب الالي وعدم استخدام مكائن السحب الآلي في اوقات متأخرة بأماكن لا يوجد بها حركة مستمرة والإبتعاد عن الأماكن المشبوهة وعدم السير في أوقات متأخرة من الليل في أماكن لا يوجد بها حركة سير والتي من شأنها أن تعرض المواطنين لاي اعتداءات أو مكروه.

ودعا إلى عدم اصطحاب المجوهرات والمقتنيات الثمينة خلال فترة السفر خارج البلاد كي لا تتعرض للسرقة او الفقدان وعدم اصطحاب مبالغ نقدية كبيرة مع ضرورة الالتزام بالحد الأقصى لكل دولة (10000 يورو) لدول (شنغن) أو ما يعادلها بالجنيه الاسترليني للمملكة البريطانية المتحدة حتى لا يتم مصادرتها بمنافذ الدخول عند الوصول.

وحول التعاقدات العقارية، حذر الحمد من التعاقد مع أي جهة لشراء وامتلاك العقارات او الشراء بنظام مشاركة الوقت (time share) الا بعد الرجوع الى محام متخصص في هذا المجال واستشارته تجنبا لعمليات النصب العقاري وغيرها.

وأضاف أنه عند الاتفاق مع مكتب للمحاماة للقيام بأي مهام يجب التأكد من بنود العقد ومن المهام الموكلة له والتأكد من الوضع القانونيا للعقار ومن عدم وجود أي رهن على العقار واي مخالفات سواء في البناء او في ترخيص العقار.

وفت إلى ضرورة التأكد من ان هذا العقار سواء كان سكني أو زراعي إضافة إلى طلب عقد البيع باللغة العربية أو الإنجليزية لمتحدثيها والتأكد من ملكية صاحب العقار المقصود شراءه.

وفيما يخص المسافرين بقصد العلاج أوضح الحمد أن هناك تأشيرات خاصة للمسافرين ومرافقيهم بغرض العلاج مشيرا إلى ضرورة التأكد من صلاحية الإقامة أثناء فترة العلاج ومراجعة الجهات المختصة عند إنتهاء الإقامة لتجديدها وتجنب الوقوع بمخالفات الإقامة التي من شأنها منع الشخص من دخول البلاد مرة أخرى.

ولفت الى ضرورة تواصل المواطنين مع البعثات الكويتية في الخارج عند الحاجة من خلال أرقام الطوارئ الخاصة بها.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *