الثلاثاء 22 يناير 2019 - 06:02

الداخلية الفرنسية: متظاهري “السترات الصفراء” عطلوا 60 % من كاميرات مراقبة السرعة في البلاد

(كونا) – اتهم وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير اليوم الخميس حركة (السترات الصفراء) الاحتجاجية بتعطيل نحو 60 في المئة من كاميرات مراقبة السرعة الثابتة على الطرق في فرنسا.

ووجه كاستانير في بيان متلفز انتقادات حادة لمن “يدعون أنهم ينتمون إلى حركة (السترات الصفراء) جراء هذا الدمار الكبير الذي لحق بكاميرات مراقبة السرعة التي توفر الأمان على الطرق”.

وقال إن نحو ألفي كاميرا سرعة من بين 3300 من الكاميرات الثابتة على الطرق في فرنسا تعرضت إما للحرق أو للتدمير أو جرى تغطيتها بأكياس بلاستيكية.

وحتى الآن لم تحتسب كلفة إعادة ضبط كاميرات السرعة بالاضافة إلى حجم الخسائر التي لحقت بالايرادات الحكومية من مخالفات السرعة إلا أن تعطل تلك الكاميرات أدى إلى زيادة بنسبة 20 في المئة في مخالفات السرعة التي رصدتها الكاميرات المتحركة والشرطة الفرنسية.

ومن بين مطالب الاحتجاجات الأخيرة في فرنسا إلغاء تعديل أخير في قواعد السير على الطرق يقضي بخفض الحد الأقصى للسير على الطرق غير السريعة من 90 كلم/ساعة إلى 80 كم/ساعة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *