الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - 07:26

الدقباسي: أفكار الشعبة البرلمانیة الكویتیة متمیزة وتحظى باحترام المنظمات الدولية

الدستور | أكد عضو مجلس الأمة النائب علي الدقباسي الیوم الأربعاء اھتمام المجلس بتعدیل اللائحة الداخلیة والنظام الأساسي للاتحاد البرلماني الدولي.

ودعا النائب الدقباسي في تصریح لوكالة الأنباء الكویتیة على ھامش مشاركته في أعمال ندوة دولیة حول أھداف التنمیة المستدامة والمساواة بین الجنسین إلى ضرورة تمكین الاتحاد البرلماني الدولي لإیجاد حلول للقضایا والنزاعات الدولیة المختلفة وعلى رأسھا التوسع الاستیطاني في الأراضي العربیة المحتلة.

ودعا إلى تفعیل دور المؤسسات الدولیة وبخاصة البرلمانیة لتحقیق أقصى درجات الاحترام للإنسانیة مؤكدًا أن الكویت بلد یرفع شعار الإنسانیة ومھتم بتطبیق أحكام القانون الدولي والاتفاقیات الدولیة.

وأضاف أن الشعبة البرلمانیة الكویتیة متمیزة في طرح الأفكار والتصورات وتحظى باحترام كبیر في الاتحاد البرلماني الدولي لافتًا إلى دورھا في تنسیق المواقف العربیة والإسلامیة لمنع وجود مقعد للكیان الصھیوني الذي ینتھك القانون الدولي ویخالف المواثیق والقرارات الدولیة.

وقال “من لا یلتزم بقرارات الأمم المتحدة یجب ألّا یكون له مكان في منظمة شعوب العالم”.

وذكر أن “ھذه المھمة لیست بالسھلة لكنھا مھمة لیست مستحیلة” مؤكدًا أن الاتحاد البرلماني الدولي حریص على تطبیق قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وأوضح أن الندوة تناقش موضوعات التنمیة المستدامة والمساواة بین الجنسین في التشریعات مؤكدًا حرص الكویت على الاطلاع على تشریعات الدول الصدیقة والشقیقة ومواكبة أحدث التشریعات التي تحقق أقصى درجات الاستفادة بھذا الصدد.

كما أكد أھمیة رصد ومتابعة كل التشریعات التي تساھم في تحقیق المساواة بین الجنسین وإیجاد حلول لقضایا المرأة بخاصة (الأم الحاضنة المربیة) والاطلاع على تجارب الدول الأخرى في ھذا الشأن.

وأضاف أن أھمیة الندوة تكمن كذلك في وجود لقاءات برلمانیة بین الوفود في منطقة الشرق الأوسط وذلك لتبادل الآراء والتشاور حول القضایا ذات الاھتمام المشترك.

وینظم الندوة التي تستمر ثلاثة أیام الاتحاد البرلماني الدولي بالتعاون مع الاتحاد البرلماني العربي ومجلس النواب المصري.

وتھدف الندوة التي تعقد بمكتبة الإسكندریة إلى تحدید الفرص المتاحة والتحدیات التي تواجه البرلمانات في تنفیذ أھداف التنمیة المستدامة والمساواة بین الجنسین وتمكین المرأة وتعزیز مشاركتھا الفعالة في مواقع القیادة على جمیع المستویات وفي جمیع القطاعات.

ویشارك في الندوة عدد من البرلمانیین العرب والأفارقة ومن برلمانات العالم ومسؤولون ومثقفون وغیرھم من المھتمین بقضایا المرأة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *