أهم الأخبارعربي و دولي

الرئيس الأمريكي: “الاحتياطي الفيدرالي” سبب المشكلة الإقتصادية وليس الصين

(كونا) – قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأربعاء إن مشكلة الاقتصاد الأمريكي هي المجلس الاحتياطي الفيدرالي وليس الصين داعيا مرة أخرى إلى خفض “أكبر وأسرع” في أسعار الفائدة.

وذكر ترامب في سلسلة من التغريدات عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر) ان “مشكلتنا ليست الصين.. نحن أقوى من أي وقت مضى.. الأموال تتدفق إلى الولايات المتحدة بينما تخسر الصين الشركات بالآلاف لصالح دول أخرى وعملتها تحت الحصار”.

وشدد على أن “مشكلتنا هي المجلس الاحتياطي الفيدرالي الذي يفخر جدا بالاعتراف بخطئه في التصرف بسرعة كبيرة وتضييق أكثر من اللازم (وأنني كنت على حق)”.

وأضاف ان المجلس الاحتياطي الفيدرالي يجب أن يخفض أسعار الفائدة “بشكل أكبر وأسرع” وأن يتوقف عن “التشديد الكمي السخيف الآن”.

وأشار إلى أن “عدم الكفاءة شيء فظيع يجب مراقبته خاصة عندما يمكن الاعتناء بالأشياء بسهولة”.

وأعلن المجلس الاحتياطي الفيدرالي الاسبوع الماضي خفض أسعار الفائدة بمقدار 25ر0 بالمئة وهو أول تخفيض منذ عام 2008.

كما ألقى ترامب الضوء على ثلاثة بنوك مركزية خفضت أسعار الفائدة هذا الصباح في إشارة إلى البنوك المركزية في الهند ونيوزيلندا بتخفيضات أكبر من المتوقع وتايلاند والتي كانت بمثابة مفاجأة.

وأخبر ترامب الصحفيين في البيت الأبيض قبل مغادرته إلى أوهايو وتكساس أن “بلادنا تبلي بلاء حسنا على عكس الصين”.

وأضاف “كان على شخص ما فعل ذلك مع الصين وكان على شخص ما أن يتخذ موقفا”.

وصنفت وزارة الخزانة الأمريكية الاثنين الماضي الصين على أنها دولة “متلاعبة بالعملة”. فيما أعلن ترامب الاسبوع الماضي ان الولايات المتحدة ستفرض ضريبة إضافية بنسبة 10 في المئة على الواردات الصينية بقيمة 300 مليار دولار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *