الرئيس الفرنسي يستهل زيارته إلى مصر من معبد أبوسمبل بأسوان

استهل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون زيارته إلى مصر اليوم بالتوجه إلى معبد أبو سمبل جنوب البلاد وهو أحد أبرز المعالم الأثرية المصرية.

وكان في استقبال ماكرون وزير الآثار المصري خالد العناني ومدير المعهد الفرنسي للآثار في مصر لوران بافاي.
شيد معبد أبوسمبل الذي يقع في محافظة أسوان،في عصر رمسيس الثاني وتم الاحتفال العام الماضي بمرور 50 عاما على إنقاذه ونقله من أجل حمايته من ارتفاع منسوب النيل بعد بناء السد العالي.

وسيلتقي ماكرون مع نظيره المصري، عبد الفتاح السيسي،الاثنين،من أجل بحث تعزيز الشراكة الثنائية بين البلدين،وسوف يوقع الرئيسان قرابة ثلاثين اتفاقا في مجالات النقل الطاقة المتجددة والصحة والصناعات الغذائية.

ويرافق الرئيس الفرنسي خلال زيارته للقاهرة،خمسة من أعضاء الحكومة من بينهم وزير الخارجية جان إيف لودريان ووزيرة الجيوش فلورانس بارلي،اضافة إلى وزي ويرافق ماكرون خلال هذه الزيارة قرابة خمسين رئيس شركة فرنسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.