السبت 18 أغسطس 2018 - 21:46

الرئيس الفلسطيني ردا على قانون “القومية”: القدس عاصمة دولة فلسطين الأبدية

(كونا) – اكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس إن القدس هي عاصمة دولة فلسطين الأبدية وانه “لا سلام ولا أمن ولا استقرار لأحد بدونها”.

وذكرت وكالة الانباء الرسمية (وفا) إن هذا جاء في بيان صادر عن الرئاسة الفلسطينية دانت فيه مصادقة الكنسيت الإسرائيلي على ما يسمى قانون “القومية” الذي اعتبر القدس عاصمة موحدة لإسرائيل.

واعتبرت الرئاسة في بيانها أن “القانون يكشف الوجه العنصري للاحتلال الإسرائيلي ومخالفته لكل قرارات الشرعية الدولية”.

وأكدت أن إقرار مثل هذه القوانين الباطلة والعنصرية لن يغير الوضع التاريخي لمدينة القدس باعتبارها عاصمة دولة فلسطين المحتلة ولن يثني الشعب الفلسطيني عن نضاله المشروع لدحر الاحتلال وإقامة دولته المستقلة.

واضافت أن القانون هو أحد اشكال المؤامرة على الرواية والقضية الوطنية في مقدمتها القدس بمقدساتها والتي كان أخرها اعلان الولايات المتحدة نقل سفارتها الى القدس.

وأكدت أن “المشاريع هذه مصيرها الفشل وستنتهي أمام صمود الشعب الفلسطيني وتمسك القيادة الوطنية بالثوابت الوطنية وحماية المقدسات”.

وطالبت المجتمع الدولي بالتدخل وتحمل مسؤولياته لوقف القوانين العنصرية من خلال الضغط على إسرائيل وإلزامها بتطبيق قرارات الشرعية الدولية.

ونص قانون “القومية” في أحد بنوده على أن القدس الكاملة والموحدة هي عاصمة إسرائيل ومن مبادئة الأساسية أن اسرائيل هي الوطن التاريخي للشعب اليهودي.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *