السبت 22 سبتمبر 2018 - 13:15

السعودية: عدد الحجاج تجاوز المليوني حاج من داخل وخارج المملكة

(كونا) – أعلن المتحدث الأمني بوزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي اليوم السبت أن أعداد حجاج بيت الله الحرام تجاوزت المليوني حاج من داخل وخارج المملكة.

وقال اللواء التركي خلال المؤتمر الصحفي الأول لأعمال الحج لهذا العام الذي عقد بمقر الأمن العام ان ادارة الإحصاءات العامة السعودية ستعلن الأعداد النهائية للحجاج كافة الذين تمكنوا من أداء فريضة الحج في صباح اليوم العاشر من ذي الحجة (عيد الأضحى المبارك).

واضاف ان الجهات المشاركة لخدمة حجاج بيت الله الحرام في هذه المرحلة على أهبة الاستعداد لاستقبال الحجاج في المشاعر المقدسة وتنفيذ مهامهم لتسهيل حركة الحجاج وتنقلهم بين مكة المكرمة والمشاعر المقدسة وعلى شبكة الطرق التي تؤدي إلى المشاعر المقدسة والطرق داخل المشاعر.

وذكر أن المهمة تقتضي غدا في الثامن من ذي الحجة تمكين أكثر من مليوني حاج وتفويجهم للوصول من مكة المكرمة إلى منى والتوجه في اليوم التاسع إلى مشعر عرفات للوقوف بعرفة ثم النفرة إلى مزدلفة والعودة إلى مشعر منى مشيرا الى ان تلك العمليات تستغرق حوالي 48 ساعة من فجر اليوم الثامن حتى فجر اليوم العاشر.

واشار إلى ان الحجاج الذين توافدوا عن طريق الجو يمثلون أكبر نسبة من حجاج بيت الله الحرام حيث بلغت نسبتهم 88 في المئة من إجمالي حجاج الخارج وستة في المئة وصلوا عبر ستة منافذ برية بالاضافة الى واحد في المئة عبر ميناء جدة الإسلامي.

وأفاد اللواء التركي بأن عدد حجاج الداخل يقدر بحوالي 240 ألف حاج وهم من السعوديين والمقيمين في المملكة مبينا أن التعليمات المعمول فيها بالمملكة تلزم جميع حجاج الداخل بالحصول على تصاريح حج.

واوضح ان لدينا ستة منافذ تؤدي إلى مكة المكرمة يتم فيها التحقق من حصول حجاج الداخل من المواطنين والمقيمين على التصاريح اللازمة للحج ومن لم يتوفر لديه تصريح بالحج يمنع من الدخول.

واكد أن جميع الحجاج الذين زاروا المدينة المنورة توافدوا في اليوم السابع على مكة المكرمة وهناك أعداد بسيطة ستصل اليوم ويوم غد الثامن من ذي الحجة.

وأكد اللواء التركي أن المسجد الحرام سيظل مهمة ثابتة تستمر فيها المسؤوليات لإدارة وتنظيم الحشود في الطواف والمسعى والوصول إلى المسجد الحرام مبينا أن إقامة الحجاج في مكة أو منى أو عرفات تتطلب الكثير من الخدمات اللوجستية والطبية ومختلف أنواع الخدمات التي يحتاجها الحجاج.

بدوره أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية مشعل الربيعان أن الوزارة جهزت لموسم حج هذا العام ومنذ وقت مبكر 25 مستشفى و 155 مركزا صحيا موزعة في المشاعر المقدسة ومناطق الحج الأخرى بطاقة 5000 سرير ووفرت 180 سيارة إسعاف منها 100 سيارة عبارة عن غرف عناية مركزة متنقلة لضمان تقديم العناية في أسرع وقت.

واضاف الربيعان أن جهود وزارة الصحة تضمنت برامج الرقابة والتحصين على مدار الساعة في 12 مركزا للمراقبة الصحية الحدودية بالمنافذ البرية وأخرى في المنافذ الجوية والبحرية جرى الكشف على جميع الحجاج القادمين عبرها للتأكد من عدم إصابتهم بأي أمراض وبائية أو معدية وعزل المصاب عبر مسار خاص وتقديم العلاج اللازم.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *