الاثنين 20 أغسطس 2018 - 15:21

السفير ضاري العجران: السفارة الفلبينية “تجاوزت الخطوط الحمراء وهذا الامر لن نسمح به”

(كونا) – قال مساعد وزير الخارجية الكويتي لشؤون المراسم السفير ضاري العجران اليوم الاربعاء ان تصرفات السفارة الفلبينية في البلاد “تعد اختراقا وتجاوزا للخطوط الحمراء لسيادة دولة الكويت وهذا الامر لن نسمح به”.

واوضح السفير العجران في تصريح للصحفيين على هامش مشاركته في حفل سفارة المملكة المتحدة لدى الكويت بمناسبة عيد ميلاد الملكة اليزابيث ان الخارجية استدعت سفير الفلبيين لدى البلاد اربع مرات خلال هذا الاسبوع على خلفية التصريحات الفلبينية وسلمته مذكرتي احتجاج وطلب بمغادرة الكويت.

وكشف ان سفير الكويت في مانيلا مساعد الذويخ سيصل الى البلاد غدا للتشاور معه بعد ان قامت الخارجية اليوم بإخطار السفير الفلبيني اوفيلا كشخص غير مرغوب به في البلاد مؤكدا ان الكويت استعملت حقها في الرد على تلك الانتهاكات.

ولفت العجران الى ان هناك اكثر من ثلاثة ملايين وافد من مختلف الجاليات يعيشون في الكويت بامن وامان وتتوفر لهم جميع سبل الراحة.
وحول تسليم المتهمين في تهريب عاملات المنازل اكد العجران ان الكويت طلبت مسبقا تسليم المطلوبيين من السفارة الفلبيينة “الا انه حتى الان لم يتم تسليمهم”.

وقال ان الكويت “ستواصل ملاحقة من قاموا بالمشاركة في فيما يسمى بعمليات إنقاذ عمالتهم وان الإجراءات التي تتخذ بشأن الدبلوماسيين تختلف عن الأشخاص العاديين” مشيدا بجهود الجهات الأمنية المختصة في وزارة الداخلية على ما قاموا به من عمل رائع وسرعة القبض على بعض تلك المجموعة.

وأضاف “ان اي شخص متورط في التجاوزات التي حدثت مؤخرا من بعض اعضاء السفارة فسنتخذ بحقه الإجراءات القانونية المناسبة”.

وكانت وزارة الخارجية الكويتية قد اعلنت في بيان رسمي في وقت سابق اليوم الاربعاء انها ابلغت السفير الفلبيني بأنه شخصا غير مقبول وطلبت منه مغادرة البلاد في مدة أقصاها اسبوع مبينة انها استدعت السفير الكويتي في الفلبين للتشاور.

وجددت (الخارجية) الكويتية في البيان رفضها واستنكارها التامين لما أقدمت عليه سفارة جمهورية الفلبين لدى دولة الكويت من انتهاك صارخ ومخالفة جسيمة لضوابط وقواعد العمل الدبلوماسي اذ قام أعضاء من السفارة الفلبينية وآخرون بتهريب عاملات منزليات من الجنسية الفلبينية في تحد سافر لقوانين دولة الكويت وللأعراف والمواثيق الدولية إضافة إلى ما شكله ذلك من تدخل في الشؤون الداخلية للدولة وممارسة أعمال هي من صميم عمل الأجهزة الأمنية في البلاد.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *