أهم الأخباراقتصاد

“اوبك” تعزو تراجع اسعار النفط لتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي 

(كونا) – عزت منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) تراجع سعر سلة خاماتها ال14 بشكل حاد في يونيو الماضي الى تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي.

وقالت المنظمة في تقرير عن شهر يونيو الماضي وزع اليوم الخميس ان تراجع سعر السلة بمقدار سبعة دولارات ليصل الى 92ر62 دولارا للبرميل للشهر الثاني على التوالي يتضح من خلال ملاحظة اسعار العقود الاجلة.

واضافت انه بالنسبة لخامات برنت تراجع السعر 27ر7 دولارات للبرميل ليبلغ 04ر63 دولارا وانخفض سعر نفط غربي تكساس ب 16ر6 دولارات ليبلغ 71ر54 دولارا.

وتوقعت اوبك في تقريرها الدوري ان تستمر الدول من خارج منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في قيادة نمو الطلب على النفط حتى عام 2020 مع مؤشرات اولية بارتفاع الطلب بحوالي 05ر1 مليون برميل يوميا.

وتقع معظم هذه الدول في آسيا وأهمها الصين اذ بلغ الارتفاع في الطلب على النفط حوالي 68ر0 مليون برميل يوميا.

كما توقعت أوبك أن يظل النمو الاقتصادي العالمي عند 2ر3 في المئة هذا العام والذي يليه.

وفيما يتعلق بنمو امدادات النفط من خارج اوبك اشار التقرير الشهري لاوبك الى تراجع مستويات العرض لتصل الى 43ر64 مليون برميل في اليوم عازيا ذلك الى المراجعات الطوعية في تمديد تعديلات الانتاج من قبل الدول الاعضاء في “اعلان التعاون” وكذلك الى التعديلات من قبل البرازيل والنرويج.

كما أشار تقرير أوبك إلى خطط السعودية للابقاء على إنتاجها من النفط عند مستويات أقل من 10 ملايين برميل يوميا في أغسطس ليبلغ متوسط الصادرات أقل من سبعة ملايين برميل يوميا لتجنب أي زيادة في المخزونات.

وأشار التقرير إلى اتفاق وزراء نفط من داخل أوبك وخارجها الاسبوع الماضي على تمديد قرار خفض الإنتاج لفترة إضافية مدتها تسعة اشهر تنتهي باواخر مارس المقبل من اجل المحافظة على التوازن في عوامل السوق الاساسية من العرض والطلب وبما يضمن مصالح المنتجين والمستهلكين.

واقر هذا الاتفاق تعديل سقف انتاج اوبك عند مستوى 6ر30 مليون برميل يوميا اي اقل بحوالي مليون برميل يوميا مقارنة بعام 2018 مع توقعات الا يتجاوز الطلب على خامات اوبك العام المقبل معدل 3ر29 مليون برميل يوميا أي اقل مما سجل في 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *