الثلاثاء 21 أغسطس 2018 - 16:28

باكستان تستدعي دبلوماسياً هندياً بعد اشتباكات في كشمير

استدعت باكستان، اليوم الأربعاء، دبلوماسياً هندياً رفيع المستوى، على خلفية اشتباكات في كشمير بين القوات الحدودية والجنود الهنود، وذلك في ظل استمرار العنف على الرغم من التعهدات بإحياء اتفاق وقف إطلاق النار في المنطقة المتنازع عليها.

وقالت وزارة الخارجية في إسلام آباد في بيان، إن “السلطات الباكستانية استدعت دبلوماسياً لم تذكر اسمه، يمثل المفوضية العليا الهندية، للاحتجاج على انتهاك القوات الهندية وقف إطلاق النار على طول خط السيطرة، أمس الثلاثاء”.

ويشار إلى أن خط السيطرة يفصل منطقة كشمير لجزئين، أحدهما يخضع لسيطرة الهند والآخر يخضع لسيطرة باكستان.

وقالت وزارة الخارجية الباكستانية، إن “الخرق وقع أمس الثلاثاء في قطاع شيركوت، وأسفر عن مقتل مدني”.

وجاء في بيان الوزارة “خلال عام 2018، نفذت القوات الهندية أكثر من 1100 خرق لوقف إطلاق النار على طول خط السيطرة، مما أسفر عن مقتل 29 مدنياً بريئاً وإصابة 117″.

وكانت قيادة الدولتين العسكرية قد اتفقت في 29 مايو الماضي على إعادة تطبيق التفاهم بشأن وقف إطلاق النار، الذي تم التوصل إليه عام 2003 من حيث النص والروح”.

يشار إلى أن الهند وباكستان تتهمان بعضهما البعض بصورة دورية بانتهاك اتفاق 2003، وغالباً ما يؤدي إطلاق النار عبر الحدود لوقوع ضحايا من المدنيين أو الجنود بالجانبين.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *