الاثنين 17 ديسمبر 2018 - 22:52

تيلرسون يحذّر من أزمة “أخلاق ونزاهة” بالسياسة الأمريكية

حذر وزير الخارجية الأمريكي السابق، ريكس تيلرسون، من أزمة متنامية في “الأخلاق والنزاهة” بالحياة السياسية الأمريكية، في انتقاد واضح للرئيس دونالد ترامب.

وقال تيلرسون، خلال كلمة أمام خريجي معهد فيرجينا العسكري، الخميس “عندما أتأمل حالة ديمقراطيتنا الحالية، ألاحظ أزمة متنامية في الأخلاق والنزاهة”.

وأضاف “إذا لم نواجه أزمة الأخلاق والنزاهة كأمريكيين في مجتمعنا وبين قادتنا على مستوى القطاعين العام والخاص، فإن الديمقراطية الأمريكية ستشهد سنوات انحدار”.

ولفت تيلرسون، إلى أن “الالتزام بالحقائق يقوي تحالفات أمريكا مع الديمقراطيات الأخرى في العالم”.

ولم يذكر تيلرسون، الذي عزله ترامب في مارس الماضي بعد أقل من عام في منصبه، ترامب بالإسم.

لكنه انتقد بعض سياسات الإدارة الحالية، ومن بينها الموقف الأمريكي تجاه ملف التجارة الحرة.

ولم تمض العلاقات بين ترامب وتيلرسون على نحو جيد، بحسب تقارير صحفية، حيث كان وزير الخارجية السابق غير راض عن بعض سياسات ترامب مثل انسحابه من الاتفاق النووي.

وأقال ترامب تيلرسون، بشكل مفاجئ عبر تغريدة نشرها على “تويتر” في مارس/ آذار الماضي.

واستبدل ترامب تيلرسون، بمدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية السابق، مايك بومبيو، الذي يتبنى نهجا أكثر تشددًا من تيلرسون وخاصة تجاه إيران.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *