الأربعاء 23 يناير 2019 - 05:03

جامعة الكويت تحصد المراكز الأولى في البطولة العربية للروبوت في نسختها الثانية عشر

حصلت جامعة الكويت على المركزين الأول والثاني في مسابقتي الابتكار ومسيرة الكويت في البطولة العربية للروبوت في نسختها الثانية عشر والتي استضافتها دولة الكويت ممثلة بمركز صباح الأحمد للموهبة والابداع (أحد مراكز مؤسسة الكويت للتقدم العلمي) بالتعاون مع الجمعية العربية للروبوت خلال الفترة من 8 إلى 10 يناير 2019 تحت رعاية معالي وزير التربية والتعليم العالي الدكتور حامد العازمي.

حيث شارك في البطولة 124 فريقا يمثلون 10 دول عربية هي (الأردن، الجزائر، المغرب، لبنان، قطر، الإمارات، السعودية، سلطنة عمان، مصر والكويت)،

وقد تم إعلان النتائج في حفل ختام البطولة والذي عقد مساء يوم الخميس الموافق 10 يناير 2018 حيث حصدت الجامعة على المركز الأول في مسابقة الابتكار مشروع يد العلاج الطبيعي من قسم الهندسة الكهربائية للطالبات سارة الشمري وهيا الحمدان تحت إشراف الدكتور صالح الشمالي، وحصل على المركز الثاني في المسابقة ذاتها مشروع روبوت الأمان من قسم الهندسة الكهربائية للطالبات شهد المطيري ومريم الوهيب وفخرية العوضي وروان الظفيري تحت إشراف الدكتور عبدالله القلاف.

كما حصلت الجامعة على المركز الأول في مسابقة مسيرة الكويت لفريق من قسم هندسة الكمبيوتر تمثل بالطالبتين أمل الظفيري ونوال المطيري، والمركز الثاني في المسابقة ذاتها لفريق من الهندسة تمثل بالطالبات سحاب العجمي وفاطمة العازمي وهدى الرمثان.

وجدير بالذكر أن استضافة البطولة العربية الثانية عشر للروبوت جاءت إيماناً من مركز صباح الأحمد للموهبة والابداع (أحد مراكز مؤسسة الكويت للتقدم العلمي) بالتعاون مع الجمعية العربية للروبوت في ضرورة الاهتمام بالأجيال الواعدة وتقديم الدعم والتشجيع لهم وتعزيز قدراتهم في مجال استخدام التكنولوجيا والروبوت والذكاء الاصطناعي وتشجيعهم على العطاء و الابداع.

وبدورها ذكرت فخرية العوضي ممثلة عن مشروع روبوت الأمان من جامعة الكويت كلية الهندسة والبترول قسم الهندسة الكهربائية الذي حصد المركز الثاني في مسابقة الابتكار بإشراف عضو هيئة التدريس بكلية الهندسة والبترول د.عبدالله القلاف وفريق يتكون من الطالبة شهد المطيري والطالبة مريم الوهيب والطالبة فخرية العوضي والطالبة روان الظفيري، معربةً عن شعورها بسعادة فائقة لحصولهم على المركز الثاني في البطولة العربية للروبوت والتي يشارك بها العديد من طلبة الجامعات العربية وهذا يدل على تفوق الطلبة الكويتيين عن بقية الطلبة في المرحلة الجامعية على جميع أقطار الوطن العربي في مجال الروبوت مما يبرهن على ذكاء الطالب الكويتي ووجود بيئة جامعية ملائمة ساهمت في إبداعهم بالمشروع وعلى رأسها مشرفهم د.عبدالله القلاف الذي كان يساعدهم ويشجعهم ويحفزهم لكي يبذلوا جهدا كبيرا بالمشروع وهذا الأمر ساهم في حصولهم على هذا المركز المميز متفوقين بذلك على جميع منافسيهم بالعالم العربي.

وأكدت العوضي على حرص أعضاء الفريق للاستمرار في المشاركة ببطولات الروبوت المحلية والاقليمية والعالمية ليتسنى لهم رفع علم الكويت في شتى أنحاء العالم ورفع أسمها في منصات البطولات العلمية المختلفة وحصد العديد من الجوائز التي سترفع من شأن دولة الكويت إقليميا وعالميا.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *