الجمعة 17 أغسطس 2018 - 09:07

غزة: حماس ملتزمة بالهدنة وبمنع الهجمات من القطاع على أهداف إسرائيلية

نقلت صحيفة “الحياة” اللندنية اليوم الثلاثاء عن مصادر دبلوماسية غربية أن هناك وجوداً لتوافق متعدد الأطراف في شأن قطاع غزة، يقضي بفصل الجانبين الإنساني عن السياسي، ما يسمح بتنفيذ مشاريع إنسانية حيوية في القطاع عن طريق الأمم المتحدة.

ووفقاً للمصادر، فإن سلسلة اتصالات جرت مؤخراً بين ممثلين عن الإدارة الأمريكية والأمم المتحدة ودول عربية وغربية ذات علاقة بالوضع في غزة، تمخضت عن التفاهم على تنفيذ مشاريع إنسانية في غزة من خلال الأمم المتحدة، بعيداً عن حركة حماس الحاكمة.

وأوضحت أن الحركة تعهدت “من خلال دولة عربية، بالحفاظ على الهدنة، ومنع شن هجمات من القطاع على أهداف إسرائيلية”.

وقال مسؤولون في الحركة إنهم موافقون على “فصل الإنساني عن السياسي” في غزة.

ونقلت عن مسؤول بارز في الحركة القول: “نطالب منذ زمن بفصل الإنساني عن السياسي في غزة لأن الربط بينهما يعيق حل المشكلات الإنسانية المتفاقمة في القطاع نتيجة الحصار المتعدد الأوجه”.

ومن المتوقع أن تقر الأمم المتحدة سلسلة مشاريع بقيمة 600 مليون دولار في القطاع في الأشهر الخمسة المقبلة.

وقالت المصادر إن “إسرائيل جزء أساسي من هذه التفاهمات”.

وكان منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية كميل أبو ركن قدم أول من أمس اقتراحاً للحكومة بتقديم “تسهيلات واسعة” للسكان في قطاع غزة.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *