أهم الأخبارعربي و دولي

فرنسا تحذر إيران من عدم الالتزام بالاتفاق النووي

“كونا” … حذرت فرنسا إيران اليوم الثلاثاء من عدم احترام التزاماتها المتعلقة بعدم انتشار الأسلحة النووية كما هو متفق عليه بموجب اتفاقية فيينا (خطة العمل الشاملة المشتركة) بشأن البرنامج النووي الموقعة في عام 2015.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية أغنيس فون دير مول في مؤتمر صحفي “نطالب إيران بشدة بمواصلة تنفيذ جميع التزاماتها بما يتماشى مع خطة العمل الشاملة المشتركة والامتناع عن أي تدابير من شأنها أن تضعها في انتهاك لالتزاماتها”.

وردا على أسئلة حول التصريحات الإيرانية بشأن رفع معدل انتاجها من اليورانيوم المخصب لاربعة اضعاف احتجاجا على الفشل في رؤية الفوائد الاقتصادية لامتثالها رفضت المتحدثة الفرنسية مثل هذه التصريحات الإيرانية.

وشددت على “أننا نرفض جميع التهديدات وسنقوم بتقييم احترام إيران لالتزاماتها النووية فيما يتعلق بتنفيذها للالتزامات المنصوص عليها في خطة العمل الشاملة المشتركة”.

واشارت الى “الدور الأساسي” الذي لعبته الوكالة الدولية للطاقة الذرية في هذا التقييم (وهي هيئة أممية مقرها فيينا) والتي تقول إن إيران حتى الآن تحترم الاتفاق النووي وتفي بالتزاماتها.

وقد تسبب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي في اضطرابات خطيرة للقوى الخمس المتبقية وهي فرنسا وبريطانيا وألمانيا وروسيا والصين.

ويحاول الأوروبيون إنشاء نظام تجاري مواز يسمى (انستيكس) والذي يمكن من خلاله أن يتم تجنب العقوبات الأمريكية التي فرضها الرئيس دونالد ترامب مجددا على إيران.

ويقاوم الأوروبيون وخاصة فرنسا ضغوط الولايات المتحدة للتخلي عن الصفقة مع إيران أو مواجهة تدابير انتقامية للشركات الفرنسية التي لديها أصول في الولايات المتحدة.
وأغلقت العديد من الشركات الكبرى من بينها (توتال) و(بيجو) و(رينو) وغيرها عملياتها في إيران بسبب المخاوف من فرض عقوبات في الولايات المتحدة.

وعلقت فون دير مول قائلة “إن فرنسا مصممة على تنفيذ خطة العمل الشاملة المشتركة التي تعد أساسية لنظام عدم الانتشار الدولي”.

وأشارت إلى أن الأوروبيين يواصلون جهودهم للحفاظ على الفوائد الاقتصادية من رفع العقوبات على إيران وهو التزام من جانب الموقعين على اتفاقية فيينا.

ووفقا للمسؤولة الفرنسية فانه إذا استمرت إيران في احترام جانبها من الاتفاق فستستمر فرنسا من جانبها في تطبيق نظام (انستيكس) التجاري الذي “يتقدم بطريقة إيجابية بهدف تشغيله قريبا”.

وكانت ايران قد أعلنت أمس انها رفعت حجم انتاجها من اليورانيوم المخصب بنسبة 67ر3 في المئة لأربعة أضعاف عقب قرارها الاخير تعليق بعض انشطتها النووية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *