الخميس 16 أغسطس 2018 - 06:59

كارتر: أمريكا سرعت وتيرة تعاونها العسكرى مع الخليج

أعلن وزير الدفاع الأمريكى اشتون كارتر الاربعاء فى الرياض ان بلاده سرعت منذ عام وتيرة تعاونها العسكرى مع دول الخليج القلقة من التهديد الإيرانى.

وقال كارتر “منذ عام، احرزنا تقدما مهما” فى مختلف مجالات التعاون التى تم تحديدها خلال قمة كامب ديفيد فى مايو 2015.

وكان يتحدث فى مؤتمر صحافى بعد اجتماع عقده مع نظرائه الخليجيين عشية قمة فى العاصمة السعودية تجمع الرئيس باراك اوباما ونظراءه فى دول مجلس التعاون.

وتعاملت دول الخليج مع قرارات ادارة الرئيس باراك اوباما بفتور بالغ، وخصوصا احجامها عن التدخل العسكرى فى سوريا ضد نظام الرئيس بشار الاسد وتوقيعها الاتفاق النووى مع ايران.

لكن كارتر أوضح أن تسريع التعاون العسكرى الذى اقترحته واشنطن قبل عام لطمأنة الخليجيين حيال التهديد الايرانى يؤتى ثماره.

وفى هذا السياق، وعلى صعيد بيع السلاح، وافقت واشنطن منذ عام على بيع دول الخليج معدات عسكرية “باكثر من 33 مليار دولار”، على حد قول وزير الدفاع.

وأكد ان الدوريات المشتركة للبوارج تكثفت وكذلك التدريبات العسكرية المشتركة.

ولفت كارتر الى ان الجانبين يعملان على مشروع دفاع جوى مضاد للصواريخ يشمل دول الخليج الست، اى السعودية والامارات العربية المتحدة والكويت وقطر والبحرين وسلطنة عمان.

وأشار كذلك إلى أن القوات الخاصة الأمريكية والقوات الخاصة التابعة لدول الخليج “تعمل فى شكل وثيق أكثر من اى وقت مضى بما فى ذلك فى مناطق الحرب”.

وقال مسؤول أمريكى كبير فى وزارة الدفاع “سيكون هناك حاجة إلى مزيد من التعاون مع قوات خاصة عربية فى العقد المقبل”.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *