مقالات

لماذا هذه الحكومة مستمرة؟

نائل نعمان
لو اردنا ان نلخص انجازات هذه الحكومه لما وجدنا شيء يذكر نستطيع ان نتكلم او حتى نفاخر به ، فهي اما تعطي معلومات غير دقيقه او لا تنتهج نهجا وفق خطة مدروسة حتى ولو على الخطة الانمائية الانشائية التي قرأناها. وإن جادلتنا بأنها تمكنت من تحقيق انجازات لرددنا عليها بالقول ، ان الانجاز كلمة تعني الكثير ومنها

ان يكون لديها خطة تسير عليها بحذافيرها
ان تستبق الوقت المقترح للخطة
ان تكون الخطة شيئا فريدا
ان توفر في المال المرصود وتعطي المزيد للمشروع

هذا أقل ما يقال عن كلمة انجاز ولن يختلف اثنين في الكويت ان الحكومة لم تحقق أي من هذه النقاط.
ثم كيف عملت الحكومة على تطوير العمل الديمقراطي والسياسي ، فهي لم تعمد سوى لقمع قلة قليلة اعتصمت في ساحة الاراده ، وماذا فعلت لتطبيق مبادىء الوحدة الوطنية ونحن نسمع كل يوم صوت ناعق في وسائل التواصل يفتت المجتمع الكويتي بطائفيته البغيضه. وماذا فعلت لتطوير الرياضه والصحه والاسكان ووووو…….
اذن لماذا هذه الحكومة مستمرة؟
أولا : هذه الحكومه غير شفافه فلم نری أي من أعضاءها في برنامج تلفزيوني يبحث بدقه في اعمالها ناهيك من وجود خبراء في الجانب المقابل من المقابله كي نخرج بنتيجة عن اداءها
ثانيا : ضعف مجلس الامه الذي لم يؤدي دوره الرقابي كما يجب فلم يحصل نقاش جدي لأداء الحكومه
ثالثا : لم يعتمد برنامج تقييم الاداء الحكومي والذي وعدت الحكومة تطبيقه خلال الخطه الحاليه
من هنا يتضح ان الحكومه اوصدت جميع المنافذ لتقييم أداءها من خلال الجانب الرسمي.
وأما من الجانب الشعبي فلم يبقی سوی مقالة هنا او هناك وتغريدة هنا وهناك تنتقد فيه الاداء الحكومي حيث عجزت التيارات السياسيه عن وضع خطة عملية مدروسة وخارطة طريق تسير عليها فاكتفت التيارات بابراز جانبها فقط واغفلت عن انشاء قوة ضغط تتم فقط عن طريق ايجاد وسيلة يتم فيها حشد جميع القوی السياسيه فاستمروا باسلوب التخوين واتباع الاجندات والتي بعضها حكومي بالطبع ليمنع اية امل من الجانب الشعبي ايضا
فهو فشل رسمي وشعبي بامتياز أدی لاستمرار هذه الحكومة الضعيفه ، فما الحل؟ الحقيقه ان الدستور الكويتي والذي اعتبره شخصيا أرقی دستور في الشرق أعطی كل الحلول الممكنه والتي لا يريد أحد الاستفادة منها واذا كان لابد لنا من القاء اللوم فلنلوم أنفسنا أولا لجهلنا ببنود الدستور وما يتيحه لنا وثانيا لأنانيتنا في حب الظهور والاستئثار بالنفوذ علی حساب الوطن. فمتی ما غلبنا انانيتنا وجهلنا بالانعزال خلف القبيله والطائفه والفئة استطعنا ان نعمل كفريق هدفه الكويت الغاليه

ملاجظه: نبارك لهيئة مكافحة الفساد مزاولة اعمالها بعد الانتهاء من اللائحة التنفيذية كما ام موقعها الالكتروني ممتاز يبقى ان نطالب بعدم التركيز على السرقات العامه والرشوة فحسب وانما أيضا استحداث قوانين الرشوة في القطاع الخاص اولا وثانيا الاهتمام بجريمة استغلال المنصب والنفوذ وأخيرا الاهتمام بالاهمال المكلف لاموال الدولة وهو جزء من الاتفاقية الامميه كما أن قانون الجزاء الكويتي لديه من المواد ما يدعم هذا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *