الثلاثاء 22 يناير 2019 - 05:49

هدف صلاح من ركلة جزاء يبقي ليفربول في صدارة دوري إنجلترا وخسارة ليستر

(رويترز) – قاد محمد صلاح فريقه ليفربول للفوز على مستضيفه برايتون 1-صفر بهدفه من ركلة جزاء ليوسع الفارق لفريقه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إلى سبع نقاط وينتفض عقب هزيمتين متتاليتين في كافة المسابقات يوم السبت.

ورفع ليفربول رصيده إلى 57 نقطة من 22 مباراة متقدما بفارق سبع نقاط عن مانشستر سيتي أقرب منافسيه الذي سيستضيف ولفرهامبتون واندرارز يوم الاثنين.

وسيستضيف توتنهام هوتسبير صاحب المركز الثالث، الذي يملك 48 نقطة، مانشستر يونايتد يوم الأحد.

وقدم ليفربول أداء متواضعا عقب خسارته 2-1 على ملعب سيتي في المباراة الأخيرة بالدوري قبل أن يخسر أمام ولفرهامبتون في الدور الثالث لكأس الاتحاد الإنجليزي بالنتيجة ذاتها.

وبعد شوط أول متواضع أظهر صلاح موهبته مجددا ليحرز هدف الفوز من ركلة جزاء بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني عقب عرقلة باسكال جروس له بعد أداء أنيق للدولي المصري داخل منطقة الجزاء.

وأهدر شيردان شاكيري، الذي بدأ المباراة في الناحية اليمنى أثناء اللعب بطريقة 4-2-3-1، أفضل فرصة لليفربول في الشوط الأول عندما أطاح بالكرة خارج المرمى من مدى قريب بضربة رأس إثر تمريرة عرضية من ترينت ألكسندر-أرنولد.

واندفع برايتون للهجوم قرب النهاية بينما اقترب ليفربول من هز الشباك مجددا مرتين حيث تصدى الحارس ديفيد بوتون لمحاولتين من روبرتو فيرمينو وصلاح.

* ساوثامبتون يبتعد عن قاع الترتيب

وابتعد ساوثامبتون عن منطقة الهبوط بالفوز 2-1 على ليستر سيتي على الرغم من أنه لعب نحو نصف وقت المباراة بعشرة لاعبين على استاد كينج باور.

وخاض ساوثامبتون المباراة بعد أن جمع أربع نقاط في آخر مباراتين له خارج ملعبه ووجد نفسه في المقدمة عقب 11 دقيقة عن طريق جيمس وارد-براوس من ركلة جزاء.

وبدت المهمة أكثر صعوبة عندما طرد يان فاليري بعد حصوله على الإنذار الثاني قبل نهاية الشوط الأول لكن شين لونج استحوذ على الكرة وسددها ليضاعف التقدم لساوثامبتون قبل نهاية الشوط الأول.

وكثف ليستر من الضغط الهجومي في الشوط الثاني وعاد في النتيجة بعدها عن طريق هدف ويلفريد نديدي في الدقيقة 58.

ولم يقتنص أي فريق نقاطا من فرق المقدمة أكثر من ساوثامبتون هذا الموسم لكنه عانى للتماسك من أجل حصد الثلاث نقاط الحاسمة.

ودفع الانتصار بساوثامبتون إلى المركز 16 بينما جاءت هزيمة ليستر عقب الخسارة المذلة أمام نيوبورت كاونتي المنتمي لدوري الدرجة الثالثة.

*واتفورد يعدل تأخره

وأطلق البديل توم كليفرلي تسديدة مباشرة ليسجل هدفا رائعا في الدقيقة 74 ليمنح واتفورد فرصة تعديل تأخره إلى فوز على كريستال بالاس 2-1.

ولم تهتز شباك بالاس عقب تسديدتين من واتفورد في نفس قائم المرمى في الدقيقة الثالثة وتقدم قبل سبع دقائق على نهاية الشوط الأول بهدف سجله كريج كاثكارت بالخطأ في مرماه في ظل ارتباك أمام المرمى عقب ركلة ركنية.

وتعادل كاثكارت في الدقيقة 67 بعد أن تفوق على رقيبه جيمس تومكينز عند اللحاق بالكرة عقب ركلة ركنية قبل أن يسجل في مرمى الحارس البديل وين هينيسي.

وفاجأ البديل كليفرلي فريق بالاس بهدف الفوز بعدها بسبع دقائق حيث أطلق تسديدة مباشرة في زاوية المرمى العليا بعد إبعاد من تومكينز.

وأنهى هدرسفيلد تاون متذيل الترتيب مسلسل هزائمه التي استمرت لثماني مباريات في الدوري بتعادله سلبيا أمام كارديف سيتي المتعثر.

ولم يطلق كارديف صاحب المركز 17 أي تسديدة على المرمى بينما سيشعر هدرسفيلد بأنه جرى حرمانه من انتصار نادر.

وثار الجدل عندما أشار الحكم لي ميسون باحتساب ركلة جزاء عقب تعرض فلوران هادرجيوناي للعرقلة من قبل جو بينيت لكنه غير رأيه عقب تشاوره مع الحكم المساعد.

*ثالث انتصار على التوالي لبيرنلي

وفاز بيرنلي على فولهام 2-1 على استاد ترف مور بفضل هدفين عكسيين ليحقق فريق المدرب شون دايك انتصاره الثالث على التوالي ويترك الضيوف في منطقة الهبوط.

وفاز بيرنلي بدون أي تسديدة على المرمى بعد تفوقه خلال مواجهة بين فريقين يصارعان في قاع جدول الترتيب.

وضع اندريه شورله لاعب منتخب ألمانيا فريق فولهام، والذي لم يحقق أي فوز هذا الموسم، في المقدمة بطريقة رائعة في الدقيقة الثانية بعد أن استحوذ على كرة عالية من دينيس اودوي وسدد الكرة من أول مرة في مرمى توم هيتون.

لكن بيرنلي تعادل في الدقيقة 20 بعد أن ارسل جيف هندريك كرة منخفضة ليحولها جو برايان مدافع فولهام بالخطأ نحو شباكه.

وبعدها بثلاث دقائق، دفع هندريك فريق فولهام لتسجيل هدف عكسي آخر حيث لعب الكرة ليودعها اودوي بالرأس في مرماه.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *