السبت 18 أغسطس 2018 - 22:43

“هيئة الشباب” تطلق قريبا مشروع “تحت أمرك يا وطن” لتعزيز الهوية الوطنية

أعلنت الهيئة العامة للشباب الكويتية عزمها اطلاق مشروع (تحت أمرك يا وطن) قريبا ضمن برنامج تعزيز الهوية الوطنية للقيادات الشابة مع الجهات العسكرية الذي تشرف عليه.

وقال المدير العام للهيئة ورئيس فريق عمل البرنامج عبدالرحمن المطيري في تصريح صحفي عقب اجتماع للفريق اليوم الثلاثاء إن المشروع يهدف لتنمية مهارات الشباب في إطار علمي ومنهجي وميداني.

وأضاف أن المشروع يأتي بالشراكة مع وزارتي الدفاع والداخلية والرئاسة العامة للحرس الوطني والإدارة العامة للاطفاء.

وأوضح أن المشروع يستهدف الشباب المتميز من منتسبي الكليات العسكرية ومن الدارسين بالجامعات والكليات والمعاهد التطبيقية وكل من لديه الرغبة ضمن الفئة العمرية المحددة التي تتراوح بين 18 و32 عاما.

وبين أن أهم اهداف المشروع هو إعداد كوادر وطنية تطوعية متميزة واكسابهم مهارات وخبرات تسهم في بناء ذواتهم وشخصياتهم القيادية وتحقيق التعاون بين المجتمع المدني والمؤسسات العسكرية المختلفة المشاركة بالمشروع.

وذكر أن المشروع سيكون أداة مهمة لتعزيز الهوية الوطنية من خلال توثيق ارتباط الشباب بوطنهم وتعزيز احساسهم بالحس الأمني لمشاركة أبناء الوطن في المحافظة عل أمن واستقرار البلاد.

وأفاد المطيري بأن المشروع يعمل أيضا على غرس روح الولاء والانتماء للوطن والمحافظة على الضبط والربط في الحياة العامة عن طريق تدريب الشباب على كيفية الالتزام بالأوامر واحترام القوانين.

وأشار إلى أن المشروع سيسعى كذلك إلى مساعدة المنضمين للبرنامج على فهم القيم الإيجابية التي يجب أن يتصف بها الشباب عن طريق توعيته بالقوانين الخاصة بالدولة والالتزام بها والدفاع عنها.

ولفت إلى أن فريق العمل للمشروع سيختار كوكبة من المحاضرين والأكاديميين لتنفيذه المشروع مبينا أنه سيكون هناك ممثلين للجهات العسكرية كضباط اتصال لتنفيذه.

وأوضح أن إضافة مجموعة من طلبة الجامعات والمعاهد للمشروع يهدف إلى إدخال عناصر مدنية لالتقاء الأفكار الشبابية مع نظرائهم من منتسبي الكليات العسكرية والمدنية وتبادل الخبرات بينهم.

وأكد المطيري أن هذا البرنامج الذي ينبثق عنه المشروع يعد نموذجا مضيئا لتعاون الهيئة مع جهات الدولة الراعية للشباب المنتسبين للكليات العسكرية مثمنا تعاونهم المميز الذي أثمر عقد ثلاث دورات تدريبية ناجحة.

ويضم الفريق كلا من اللواء أنور المزيدي من وزارة الدفاع واللواء خالد التركيت من الإدارة العامة للاطفاء واللواء أنور البرجس من وزارة الداخلية والعقيد الدكتور صالح الجمعان من الرئاسة العامة للحرس الوطني.

كما يضم الفريق الدكتور عبدالرحمن الأحمد والدكتورة معصومة المطيري من جامعة الكويت إلى جانب مقرر الفريق خالد المطيري وعددا من موظفي الهيئة العامة للشباب.

ترسل إلى الشبكات الاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *