عربي و دولي

الصحة العالمية: لا نوصي بفرض قيود على السفر إلى موسم الحج

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أمس، إثر انتهاء مهمة لفريق من خبرائها في السعودية أنها لا ترى موجبا للتوصية بمنع موسم الحج في حين بلغ عدد الوفيات بفيروس كورونا 117 شخصا من أصل 431 مصابا في المملكة.

وأكدت المنظمة في بيان أنها ‘لا توصي في هذه المرحلة بفرض قيود على السفر أو التجارة، بما في ذلك السفر إلى موسم الحج القادم’ في تشرين الأول (أكتوبر)، ويؤدي مناسك الحج أكثر من مليوني مسلم سنويا. وأوضحت أن ‘الدلائل الحالية لا ترجح أن الزيادة الأخيرة في الأعداد تعكس تغيرا في نمط انتقال الفيروس’.

وأوضحت منظمة الصحة العالمية أن خبراءها تفقدوا مستشفيين في جدة والتقوا مسؤولين صحيين في الرياض في مهمة عمل استمرت خمسة أيام ساعدوا خلالها السلطات الصحية على تقييم الزيادة الأخيرة في أعداد المصابين بفيروس كورونا في جدة.

وأضافت أنه من الممكن تفسير الارتفاع المفاجئ في عدد الحالات بالزيادة، التي قد تكون موسمية مشيرة إلى ‘ثغرات في تطبيق إجراءات الوقاية من العدوى ومكافحتها’ والتي توصي بها المنظمة. وأشارت المنظمة إلى عدم وجود ‘دليل على انتقال مؤكد للعدوى بين البشر في المجتمع’.

وأضافت أن ‘غالبية حالات انتقال العدوى بين البشر وقعت في المنشآت الصحية. وربع أعداد المصابين هم من العاملين الصحيين’، واعتبرت أن هناك ‘حاجة واضحة إلى تحسين معارف العاملين الصحيين وتوجهاتهم حيال المرض والتطبيق المنتظم للإجراءات التي توصي بها’ المنظمة.

وأكدت المنظمة أن ‘سبب الزيادة في أعداد الإصابة الأولية داخل المجتمعات وكذلك مسار العدوى يظلان مجهولين. فثلاثة أرباع حالات الإصابة الأولية بين أفراد المجتمع وقعت بين الذكور، وغالبيتهم فوق الخمسين’. وأشارت إلى أن ‘انتقال العدوى في المجتمع وداخل الأسر أقل كثيرا عنها داخل المنشآت الصحية’.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.