عربي و دولي

استعراض عسكري روسي عقب مناورات في كييف

احتفلت روسيا، اليوم الجمعة، بذكرى الانتصار السوفيتي على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية، بموكب ضم معدات عسكرية ثقيلة، وذلك بعد يوم من تدريبات استعرضت فيها البلاد قدراتها الصاروخية، والتي زادت من حدة التوتر مع أوكرانيا.

ومن المتوقع أن يجري الرئيس فلاديمير بوتين، الذي يشرف على الموكب في الساحة الحمراء بموسكو زيارة إلى شبه جزيرة القرم الأوكرانية التي ضمتها موسكو إلى الاتحاد الروسي في مارس الماضي.

وفي أوكرانيا، والتي تحتفل تقليديا بالانتصار على ألمانيا النازية، تم إلغاء معظم المسيرات خشية وقوع أعمال عنف.

وقال بوتين في تصريحات أذيعت على الهواء في تلفزيون الدولة: “التاسع من مايو هو أهم عيد وسيبقى أهم عيد بالنسبة لنا”، وتابع موجها حديثه لقدامى المحاربين الذين حضروا العرض، الذي شهد مشاركة 11 ألف جندي ومعدات عسكرية: “نحن فخورون بكم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.